الرئيسية

الاتحاد

«الاتحاد» مع التباعد الاجتماعي

تدابير وقائية لتباعد الزبائن في مراكز التسوق  (تصوير عبدالعظيم شوكت)

تدابير وقائية لتباعد الزبائن في مراكز التسوق (تصوير عبدالعظيم شوكت)

الجميع مطالب بدعم التدابير الوقائية لمكافحة فيروس كورونا، ولعل أهمها «التباعد الاجتماعي»، وانطلاقاً من الدور الاجتماعي لصحيفة «الاتحاد» فإن مبادرتها في صفحتها الأولى بالفصل بين عناوينها وموادها بمساحة بيضاء، يهدف إلى حث المجتمع على الاهتمام بممارسة هذه الإيجابية، وإيصال رسالة بأن التطبيق الفعلي وترسيخ هذه السلوكيات كفيل بالقضاء على هذا الوباء العالمي.
أهم دور يمكن أن تضطلع به وسائل الإعلام في هذه الأزمة العالمية، إلى جانب دورها الرئيس في إيصال المعلومات الدقيقة للجمهور، هو التوعية التي تعتبر أولوية لتكثيف الرسالة الوقائية، وحث المجتمع بأكمله على الالتزام بكل ما يصدر عن السلطات الصحية من إجراءات جاءت أولاً وأخيراً للحفاظ على صحة الأفراد وأمنهم الدوائي والغذائي.
الآن، فإن تجاوبنا كجمهور مع الجهود التي تبذلها الدولة والكوادر الصحية والإدارية ومختلف المؤسسات ومنها الإعلامية، هو الفيصل في تجاوز الأزمة، بحيث يكون الوعي الفردي المحرك الرئيس في ممارسة نشاطاتنا اليومية، فلا داعي للخروج من المنزل إذا لم تكن هناك ضرورة قصوى، مع توافر الدواء والغذاء، ووجود منظومة تكنولوجية تمكننا من التعليم وممارسة الأعمال من بيوتنا.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا