الاتحاد

منوعات

"فن أبوظبي" يختتم ورش عمل "الفن + التكنولوجيا"

المشاركون في الورشة (من المصدر)

المشاركون في الورشة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي النسخة الثالثة من سلسلة ورش عمل مبادرة «الفن + التكنولوجيا»، وذلك ضمن إطار برنامج المبادرات والفعاليات الفنيّة للنسخة الحادية عشرة لمعرض «فن أبوظبي»، والتي تنظم على مدار العام لتعريف المجتمع بمجموعة متنوعة من أحدث الممارسات والمفاهيم الفنيّة المبتكرة. تعاون الطلاب هذا العام مع الفنان راشد الشعشعي، الذي تركز أعماله الفنيّة المُعاصرة على استكشاف الغرض من الوجود الإنساني ووظائف وأدوار المجتمع. وقد عقدت النسخة الثالثة من ورش عمل «الفن + التكنولوجيا» تحت عنوان «النحت بالضوء»، حيث عمل الطلاب على إنشاء مجسم فني نابض بالحياة باستخدام الضوء ووسائط متنوعة، وعناصر فنية مهمة. تهدف الورش إلى ردم الهوّة بين الفن والتكنولوجيا، حيث إن الطلاب المشاركين يتخصصون في مجالات متنوعة، مثل علوم الفضاء والطيران والهندسة الطبية الحيوية، ليستكشفوا مختلف الإنتاجات والإبداعات الفنيّة.

مستويات مذهلة
وقال راشد الشعشعي: «أشعر بسعادة غامرة لمشاركتي في النسخة الثالثة من ورش عمل «الفن + التكنولوجيا»، والتي أتاحت لي التعاون مع مجموعة من ألمع العقول الشابة، وأنا واثق من أننا سننجح في الارتقاء بالفن نحو مستويات مذهلة وحافلة بالتفاصيل والمفاهيم الجديدة».
وأضاف الشعشعي: «إن تطوير وعصرنة الفن عبر تسخير العلوم المتقدّمة يسهم في ترسيخ دوره الريادي في إضفاء طابع إنساني على عالمنا المُعاصر، حيث قمنا باستكشاف وتفكيك وتركيب واختبار مواد مختلفة، بالاعتماد على التفسير والتحليل».

فرصة رائعة
وقالت ديالا نسيبة، مديرة «فن أبوظبي»: «منذ إطلاق مبادرة «الفن + تكنولوجيا» عام 2017، استمرت شراكتنا مع جامعة خليفة بالتنامي عاماً بعد عام، حيث شكّلت إحدى الركائز الأساسية لمهمتنا في التواصل مع مختلف شرائح المجتمع، وتمثّل هذه المبادرة فرصة رائعة لكلا الطرفين، حيث إن العديد من طلاب الجامعة مهتمون بالفنون، وقد شارك في هذه الورش 20 طالباً من جامعة خليفة.

«حُجرة الكاريوكي»
وشملت قائمة الفنانين الذين شاركوا في النسخ السابقة لورش عمل «الفن + التكنولوجيا» الفنان الصيني فنغ منغبو، ومجدي مصطفى، وشركة «راندوم إنترناشونال»، وكارل دي سميت، والفنانة الإماراتيّة آلاء ادريس، والتي قالت «شكّلت ورش العمل فرصة رائعة ومفيدة لتمكين الطلاب من استكشاف مجالات الفن والثقافة، وتسخير المعرفة في قطاع الفن». وأوضح فنغ منغبو: «استمتعت باستعراض مشاريعي الموسيقية باستخدام أجهزة رسم الإشارة، ومشاريع «حُجرة الكاريوكي» أمام مجموعة طلاب موهوبين».

اقرأ أيضا

الفن.. إبداع على وقع المحبة بين الإمارات ومصر