الاتحاد

الإمارات

تطعيم "التهاب السحايا" للحجاج إلزامي و"المكورات الرئوية" اختياري

المتحدثون خلال المؤتمر الصحفي (تصوير أفضل شام)

المتحدثون خلال المؤتمر الصحفي (تصوير أفضل شام)

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي، حملات توعية صحية لموسم الحج المقبل، تشمل الاشتراطات والإرشادات الصحية للمسافرين إلى المملكة العربية السعودية للحج والعمرة للعام الهجري 1440، والاحتياطات الصحية الواجب اتخاذها قبل وأثناء السفر، لضمان حج صحي وآمن هذا العام.
وشكّلت الوزارة، لجنة تنسيق مشتركة مع الجهات المعنية بالدولة تضم مديري إدارات وفرقاً من الأطباء الأخصائيين وكوادر تمريضية وفنية متخصصة بالطب الوقائي والتحصين وطب الحشود.
وأعلنت الوزارة، خلال مؤتمر صحفي عقدته، أمس، أن بعثة الحج الطبية لهذا العام تضم 35 طبيباً وصيدلانياً وممرضاً وممرضة، لتقديم الرعاية الصحية اللازمة لحجاج الدولة خلال موسم الحج المقبل، مشيرة إلى أنه تقرر تشكيل 7 فرق طبية موزعة في أماكن المناسك، في مكة والمدينة والمزدلفة ومنى وعرفات.
كما أعلنت أن تطعيم الراغبين في الحج الموسم الحالي ضد الحمى الشوكية إلزامي، بينما التطعيم ضد كل من الإنفلونزا الموسمية «العادية» والمكورات الرئوية، اختياري، حيث ينصح لقاح الإنفلونزا العادية لجميع الأعمار ولقاح المكورات الرئوية لمن هم فوق 50 سنة وخاصة المصابين بأمراض القلب والسكري، لتجنب الإصابة ومضاعفات الأمراض التنفسية التي تنتشر بين الحجاج.
وحثت الوزارة، الراغبين في الحج على الحصول على التطعيمات قبل السفر بنحو 15 يوماً، مؤكدة توفير التطعيمات الأساسية والاختيارية، كالسحايا والمكورات الرئوية والإنفلونزا الموسمية، لضمان وقاية الحجاج من الأمراض المعدية، ولاسيما كبار السن والمصابين بالأمراض المزمنة.
وتبدأ الوزارة، اليوم، تدريب الأطباء المسجلين في نظام الحج على الكشف الطبي للحجاج والتطعيمات والاشتراطات الصحية، وعددهم حوالي 140 طبيباً وطبيبةً من جميع إمارات الدولة، حيث يتم تدريبهم على تقديم أفضل الخدمات الصحية والتوعوية للحجاج وتمكينهم من أداء المناسك بصحة وسلامة.
وفي الوقت الذي أعلنت فيه البعثة الطبية عن تخصيص خطوط ساخنة في الأراضي المقدسة خلال موسم الحج، أعلنت هيئة الصحة في دبي، عن تخصيص خط ساخن لتلقي استفسارات الحجاج حول الجوانب الصحية التي يحتاجون إليها لقضاء الحج بيسر.

إجراءات تنفيذية
أكدت الدكتورة ندى المرزوقي، مديرة إدارة الطب الوقائي بالوزارة، في المؤتمر الصحفي بفندق إنتركونتننتال فيستفال سيتي دبي، حرص الوزارة على تحقيق أفضل الخدمات الطبية والتنظيمية لضمان خدمة حجاج الدولة بأعلى المعايير، مشيرة إلى أهمية مراجعة مراكز الرعاية الصحية الأولية قبل السفر بفترة كافية، حيث يقوم الأطباء الأخصائيون بتقديم المشورات الصحية للحجاج والرد على استفساراتهم، وإرشادهم لاتخاذ التدابير الوقائية لتفادي الإصابة بعدوى مرضية أو اضطرابات صحية أثناء أداء فريضة الحج، مثل تجنب الإنهاك الحراري والإجهاد البدني.
ولفتت إلى وجود توجيهات خاصة للمصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب والجهاز التنفسي، فضلاً عن تقديم إرشادات عن التوعية بالتغذية الصحية، وتوفير كتيبات تثقيفية للحجاج تتضمن الإرشادات الصحية المناسبة.

خطة العمل
تحدث بدر النجار، مدير إدارة التدقيق الداخلي بالوزارة، مقرر بعثة الحج الطبية، عن توفر عيادات طبية مجهزة بأحدث المعدات والمستلزمات الطبية في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وفي منى وعرفات، بالإضافة إلى فرق طبية متنقلة وسيارات إسعاف مجهزة، وخطوط ساخنة للرد على استفسارات الحجاج الصحية.
وأشار النجار إلى التواصل مع الفرق الطبية المرافقة للحملات للدعم بالأدوية والاستشارات الطبية ومراقبة أدائهم في خدمة الحجاج، مؤكداً على ضرورة اتخاذ الحجاج مجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية ومراجعة المركز الصحي، للتأكد من القدرة الصحية على أداء فريضة الحج.

التطعيمات والتوعية
شددت الدكتورة ليلى الجسمي، رئيس قسم التحصين بالوزارة، على الأهمية القصوى للتطعيمات، باعتبارها أنجح التدابير الوقائية وأكثرها فعالية، مؤكدة أنه بإمكان جميع الحجاج الحصول على التطعيمات الضرورية للحج في المراكز الصحية التابعة للجهات الصحية في كل إمارة.
ودعت الدكتورة بدرية الحرمي، مدير إدارة حماية الصحة العامة في هيئة الصحة بدبي، الراغبين بأداء فريضة الحج لهذا العام إلى ضرورة التوجه إلى مراكز الرعاية الصحية الأولية لأخذ المشورة والتطعيمات اللازمة، كما أكدت حرص الهيئة سنوياً على تقديم البرامج والحملات التوعية للحجاج لضمان صحتهم وسلامتهم.
وقالت الحرمي: «في هذا الصدد تستعد إدارة حماية الصحة العامة هذا العام، وبالتعاون والتنسيق مع مختلف الجهات ذات العلاقة من داخل وخارج هيئة الصحة، لإطلاق الحملة التوعوية لموسم الحج في شهر يوليو المقبل تحت شعار (الحج الآمن)».
وأضافت: «تشمل الحملة العديد من الأنشطة والفعاليات لتوعية الحجاج بالاستعدادات اللازمة قبل سفرهم إلى الأراضي المقدسة، وبأهمية استشارة الطبيب والحصول على التطعيمات بمدة كافية وإعداد صندوق الإسعافات الأولية، وغيرها العديد من الفعاليات».
وأشارت الحرمي، إلى أن الحملة تهدف إلى توعية الحجاج حول مفهوم الحج الآمن، والعمل على تصحيح بعض السلوكيات والمفاهيم الخاطئة، كما ستركز الحملة على توعيتهم أيضاً بالمخاطر التي قد يتعرض لها الحاج أثناء تأدية الشعائر.
وذكرت الحرمي، أنه تم التنسيق والتعاون مع مركز المطار الصحي ومطارات دبي، وذلك لتنظيم الحملة في مطار دبي مبنى رقم (3)، ومبنى رقم (1)، بحيث يتم توعية الحجاج أثناء مغادرتهم إلى الأراضي المقدسة وتزويدهم بالمواد التثقيفية اللازمة، سائلين المولى عز وجل أن يحفظهم ويردهم إلى أوطانهم سالمين.
من جهتها قالت الدكتورة إلهام النعيمي، من قطاع الرعاية الصحية الأولية بهيئة الصحة بدبي: «عند التخطيط لرحلة الحج، يجب على الحاج القيام ببعض الإجراءات الصحِّية والوقائية التي تعينه على تأدية المناسك دون التعرُّض لمشاكل صحِّية».
وشددت على ضرورة التزام حجاج بيت الله الحرام بالحصول على التطعيمات اللازمة، وذلك قبل سفرهم بـ15 يوماً على الأقل، باعتبارها من أهم طرق الوقاية من الأمراض المعدية. وأوضحت أن هيئة الصحة بدبي قامت بتوفير خط ساخن على مدار الساعة لخدمة الحجاج، تقوم من خلاله بالإجابة على كل استفسارات الحجاج خلال موسم الحج من داخل وخارج الدولة.

نصائح
أكدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع على مجموعة من الإرشادات الصحية، التي تتضمن عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس لفترة طويلة، خاصة عند ساعات الذروة، وشرب كميات وفيرة من السوائل، وضرورة التوقف عن أي نشاط عند الإحساس ببوادر التعب أو الإجهاد ومراجعة أقرب مركز صحي.
وأشارت الوزارة إلى نصائح تتعلق بالمرضى المصابين بأمراض مزمنة، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري، وأخذ كميات مناسبة من أدويتهم قبل السفر، وجهاز فحص ذاتي لقياس نسبة السكر بالدم وضغط الدم.
وفي حال المرضى كبار السن يفضل وجود مرافق معهم. فضلاً عن التزود بأدوية الطوارئ وبعض المستحضرات المهمة، مثل مسكنات الصداع ومطهرات الجروح والمراهم الخاصة بالحروق البسيطة.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة: الإنسان ركيزة التطور