الاتحاد

الرياضي

حضور إماراتي لافت في اللجان القارية بتشكيلها الجديد

الاتحاد الآسيوي يستعد لتشكيل لجانه (أرشيفية)

الاتحاد الآسيوي يستعد لتشكيل لجانه (أرشيفية)

معتز الشامي (دبي)

يستعد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، للإعلان عن التشكيل الجديد للجان العاملة خلال الدورة الانتخابية الجديدة، عقب الاستقرار على تسكين أعضاء المكتب التنفيذي، وتشير المتابعات إلى أن التشكيل الجديد ينتظر أن يشهد حضوراً إماراتياً لافتاً خلال المرحلة المقبلة، قد يتجاوز 9 أعضاء سيتم تكليفهم بعضويات عدة لجان مؤثرة في الاتحاد الآسيوي، لاسيما بعد أن خسرت الإمارات عضوية التنفيذي الآسيوي، بعد إخفاق مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة، في الانتخابات الأخيرة التي أقيمت في كوالالمبور أبريل الماضي، بينما مازال المقعد المخصص لغرب آسيا ليتم تعيينه في عضوية المكتب التنفيذي شاغراً، وإن كان السعودي خالد الثبيتي هو الأقرب لشغله بعد اتفاق الاتحادات بغرب آسيا عليه كمرشح توافقي، رغم استمرار فادي الدباس رئيس الاتحاد السوري في موقفه بالمطالبة بعقد انتخابات داخلية بينه وبين الثبيتي للتنافس على المقعد، حيث كانت الأيام القليلة الماضية قد شهدت محاولات حثيثة قام بها الشيخ علي بن خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم، لإقناع الدباس بالانسحاب لصالح المرشح السعودي، الذي حصل على دعم غالبية أصوات الغرب في الجلسة التي عقدت منتصف مايو الماضي بالأردن، بحضور الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد غرب آسيا، وغاب عنها الدباس.
وكان الاتحاد الآسيوي قد رفض في كونجرس باريس - مطلع يونيو الجاري- اعتماد الثبيتي في عضوية التنفيذي لما بعد حسم الجدل الدائر بسبب موقف الدباس، وطالب اتحاد غرب آسيا بعقد اجتماع خلال شهر على أقصى تقدير، وإقامة انتخابات داخلية لاختيار مرشحه، وهو ما يتضح خلال الأيام القليلة المقبلة.
وعلى الجانب الآخر، علمت «الاتحاد» أن اتحاد الكرة ينوي العمل بشكل أكثر تنظيماً فيما يتعلق بتمثيل الدولة في عضوية اللجان العاملة في الاتحاد القاري، وذلك بعدما غابت أغلب الأسماء التي سبق ومثلت الإمارات في عضويات اللجان العاملة بالاتحاد الآسيوي خلال السنوات الأخيرة، حيث كان ممثلونا قد برزوا وتركوا بصمة قوية في لجان المسابقات والحكام والفنية والتراخيص والمالية، بينما غاب البقية، لاسيما في الانضباط والقانونية.
واستقر الأمر لدى اتحاد الكرة على ضرورة التعامل مع تمثيل الإمارات في عضوية اللجان الآسيوية باعتباره تكليفاً، يحتاج إلى عمل مكثف بهدف تكوين علاقات قوية مع الأسرة الآسيوية، بما يخدم اللعبة في القارة ويليق بسمعة الإمارات، وكشفت مصادر أن التشكيل الجديد ينتظر أن يشهد استمرار عبدالله ناصر الجنيبي نائب رئيس اتحاد الكرة ورئيس لجنة دوري المحترفين، في عضوية لجنة المسابقات الآسيوية، بعد النجاحات التي حققها خلال الفترة التي عمل بها، خاصة في المقترحات التي قدمها لتطوير روزنامة المسابقات القارية، ويستمر علي حمد في عضوية لجنة الحكام، بعد النجاحات التي شهدتها اللجنة واتفاق الجميع على ضرورة استمراره، أما الوجوه الجديدة المنتظر أن يكون لها دورها خلال المرحلة المقبلة، فتتمثل في محمد عبدالله بن هزام، أمين عام الاتحاد، الذي اقترب من نيل عضوية لجنة التطوير، والتي تعتبر أهم لجان الاتحاد الآسيوي، من حيث العمل على مشاريع التطوير اللوجستي والفني.
أما اللجنة الفنية فينتظر أن تضم عبدالله حسن المحاضر الفني الآسيوي ممثلاً للإمارات، وتكليف محمد المهيري مدير الإدارة القانونية لاتحاد الكرة بعضوية اللجنة القانونية، بعدما حقق نجاحات كبيرة في التعامل مع تطوير وتنقيح اللوائح منذ توليه المسؤولية قبل أكثر من عام، وأمل بوشلاخ عضو مجلس الإدارة لعضوية لجنة الكرة النسائية، أما اللجان المؤقتة مثل اللجنة الطبية، ولجنة التراخيص، ولجنة الكرة الشاطئية وكرة الصالات، وغيرها، فينتظر أن تشهد حضوراً إماراتياً لافتاً خلال التشكيل المنتظر أن يتم خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!