الاتحاد

عربي ودولي

أميركا: إيران تدعم الإرهاب من خلال أذرعها الخبيثة بالمنطقة

جوناثان كوهين خلال كلمته أمام مجلس الأمن الدولي (أ ف ب)

جوناثان كوهين خلال كلمته أمام مجلس الأمن الدولي (أ ف ب)

أكد ممثل الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، أن إيران تواصل دعم الإرهاب من خلال ميليشياتها في المنطقة، مشدداً على أن بلاده ستعمل على كبح أنشطة طهران.

وقال جوناثان كوهين خلال جلسة لمجلس الأمن بشأن التزام إيران بالاتفاق النووي، إن النظام الإيراني لا زال يواصل دعم الإرهاب في المنطقة من خلال ميليشياته الخبيثة، مضيفاً أن الولايات المتحدة ستعمل على كبح أنشطتها التخريبية في المنطقة.

وعلى الصعيد نفسه، أصدرت الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن بياناً مشتركاً انتقدت فيه الموقف الأميركي من الاتفاق النووي الموقع مع إيران 2015، وإعلان طهران أنها تعتزم التنصل من بعض الالتزامات الواردة في هذا الاتفاق.

وجاء في البيان الذي وقعته بولندا وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة وإستونيا، أن "من المهم جداً اليوم أكثر من أي وقت مضى الحفاظ على الاتفاق النووي، والتزام قرار مجلس الأمن 2231"، الذي تبنى الاتفاق في يوليو 2015.

وقال البيان: "نعرب عن الأسف لقيام الولايات المتحدة، بعد انسحابها من الاتفاق في الثامن من مايو 2018، بإعادة فرض عقوبات ورفض تمديد الاستثناءات" المتعلقة بمشاريع واردة في الاتفاق النووي.

اقرأ أيضاً... أميركا تطلب من مجلس الأمن عقد جلسة مغلقة بشأن إيران

وأعرب البيان عن "القلق العميق" إزاء إعلان طهران الأخير التنصل قريباً من بعض الالتزامات الواردة في الاتفاق النووي، ودعاها "بحزم إلى مواصلة التقيّد بشكل كامل بالتزاماتها الواردة في الاتفاق النووي وتجنب اتخاذ إجراءات" للخروج منه.

وكانت إيران أعلنت أنها ستتوقف ابتداءً من السابع من يوليو عن الالتزام بالقيود الواردة في اتفاق فيينا بشأن درجة تخصيب اليورانيوم.

تجدر الإشارة إلى أن هذا البيان صدر في ختام اجتماع عقد مساء اليوم، في مجلس الأمن حول تطبيق الاتفاق النووي الإيراني.

اقرأ أيضا

الجزائر: وزارة الدفاع تدعو لإنجاح الانتخابات الرئاسية