الاتحاد

الاقتصادي

"المركزي" المصري يبقي أسعار الفائدة الرئيسة بدون تغيير

"المركزي" المصري يبقي أسعار الفائدة الرئيسية بدون تغيير

"المركزي" المصري يبقي أسعار الفائدة الرئيسية بدون تغيير

أبقى البنك المركزي المصري اليوم الخميس، على أسعار الفائدة الرئيسة بدون تغيير، وهو ما يتماشى مع توقعات خبراء اقتصاديين شملهم استطلاع لوكالة "رويترز".

ومن بين 15 خبيراً اقتصادياً استطلعت "رويترز" آراءهم، قال 14 إن من غير المرجح أن تغير لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي أسعار الفائدة الرئيسة.

وقال المركزي المصري في بيان عقب اجتماع لجنة السياسة النقدية اليوم، إنه أبقى على سعر فائدة الإيداع لليلة واحدة عند 15.75 في المئة، وسعر فائدة الإقراض لليلة واحدة عند 16.75 في المئة.

وأكد الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء يوم الأربعاء، أن التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن هوى إلى 9.4 في المئة في يونيو من 14.1 بالمئة في مايو، وهو هبوط أكبر بكثير من توقعات المحللين.

لكن مصر استحدثت الأسبوع الماضي أحدث جولة من تخفيضات دعم الوقود، وهو ما رفع الأسعار بما يتراوح بين 16 بالمئة و30 بالمئة. وقال محللون إن التضخم في يوليو وأغسطس من المرجح أن يعود إلى خانة العشرات، خصوصاً مع الشعور بتأثير الزيادات في أسعار الوقود.

اقرأ أيضاً: تراجع معدل التضخم في مصر إلى أقل مستوى منذ 3 سنوات

وقال بيان البنك المركزي، إن "النظرة المستقبلية للتضخم تضمنت إجراءات ضبط المالية العامة للدولة المطبقة مؤخراً، والتي تشمل تغطية تكاليف معظم المنتجات البترولية وتطبيق آلية التسعير التلقائي لتلك المنتجات وفقاً لتطور التكاليف".

وأضاف أن "وفي ضوء ما سبق... قررت لجنة السياسة النقدية أن أسعار العائد الأساسية للبنك المركزي تظل مناسبة في الوقت الحالي لتحقيق معدل التضخم المستهدف والبالغ 9%".

وكان المركزي أبقى أسعار الفائدة مستقرة في اجتماعيه السابقين في مايو ومارس، بعد خفض مفاجئ في فبراير. وأبقى البنك أيضاً في اجتماعه اليوم على سعر الخصم بدون تغيير عند 16.25 في المئة.

اقرأ أيضا

فلندا تركز على حماية المناخ في رئاستها للاتحاد الأوروبي