الاتحاد

عربي ودولي

سوريا: تفجيران في القامشلي وعفرين يخلفان قتلى وجرحى

سوريا: تفجيران في القامشلي وعفرين يخلفان قتلى وجرحى

سوريا: تفجيران في القامشلي وعفرين يخلفان قتلى وجرحى

انفجرت سيارة مفخخة مساء الخميس، أمام بوابة كنيسة في مدينة القامشلي ذات الغالبية الكردية في شمال شرق سوريا، وفق ما شاهد مصور لوكالة "فرانس برس"، في وقت قتل 13 شخصاً غالبيتهم مدنيون في تفجير سيارة مفخخة قرب حاجز لفصائل سورية موالية لأنقرة عند مدخل مدينة عفرين في شمال سوريا، وفق ما أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان".

وألحق التفجير في القامشلي، أضراراً بالواجهة الأمامية لكنيسة السيدة العذراء للسريان الأرثوذكس، والأبنية التي تقع قبالتها، وسيارات كانت متوقفة في المكان.

وأفاد التلفزيون السوري الرسمي، بأن التفجير تسبب بإصابة 11 شخصاً، بينما أورد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أن سبعة أشخاص أصيبوا بجروح، ثلاثة منهم في حالة خطرة. 

وشهدت المدينة ذات الغالبية الكردية اعتداءات دموية خلال سنوات النزاع، تسبّب أكبرها في يوليو 2016 بمقتل 48 شخصاً على الأقل وإصابة العشرات بجروح وفق المرصد، جراء تفجير شاحنة مفخخة في المدينة، تبناه تنظيم "داعش" الإرهابي. 

وأصيب سبعة مدنيين على الأقل بينهم طفل بجروح في 17 يونيو بعدما أقدم انتحاري على تفجير نفسه داخل سيارة مفخخة قرب مقر لقوات الأمن الكردية في المدينة.

وفي سياق متصل، قتل 13 شخصاً غالبيتهم مدنيون الخميس، في تفجير سيارة مفخخة قرب حاجز لفصائل سورية موالية لأنقرة عند مدخل مدينة عفرين في شمال سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وتسيطر فصائل سورية موالية لتركيا على منطقة عفرين في محافظة حلب منذ مارس 2018، إثر هجوم واسع قادته القوات التركية في المنطقة ذات الغالبية الكردية، وتسبب بفرار عشرات الآلاف من سكانها.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة "فرانس برس"، إن "السيارة المفخخة انفجرت عند مدخل مدينة عفرين قرب حاجز للفصائل حيث تتجمع الآليات والسيارات للتفتيش".

وتسبّب التفجير بمقتل ثمانية مدنيين بينهم طفلان على الأقل، وأربعة من المقاتلين الموالين لأنقرة، إضافة الى قتيل آخر لم يُعرف ما إذا كان مدنياً أم مقاتلاً. كما أصيب أكثر من ثلاثين بجروح، وفق المرصد.

وغالباً ما تتعرض المنطقة لتفجيرات واغتيالات تطال قياديين وعناصر من الفصائل الموالية لأنقرة، من دون أن تتبناها أي جهة. وتسبب تفجير عبوة وضعت تحت حافلة لنقل الركاب بمقتل ثلاثة مدنيين مطلع العام الحالي، بينما قتل تسعة آخرون في ديسمبر بتفجير عبوة، وفق المرصد.

اقرأ أيضا

صباح الأحمد: لا حماية للفاسد والكويت دولة مؤسسات