الاتحاد

الرئيسية

عساكم من عواده

حجاج الإمارات على صعيد عرفات يؤدون ركن الحج الأعظم (من المصدر)

حجاج الإمارات على صعيد عرفات يؤدون ركن الحج الأعظم (من المصدر)

تحتفل الدولة اليوم، قيادة وشعباً، بحلول عيد الأضحى المبارك، وهي تشهد مزيداً من التطور والازدهار في مختلف القطاعات، ومستقرة بفضل من الله، محتفظة بمكانتها الدائمة بين الدول الأكثر إنسانية وتسامحاً، والداعمة لجهود التنمية العالمية، والمكان الأكثر أمناً ورفاهية للعيش والعمل والإقامة.
في هذا العيد، نستذكر آباءنا المؤسسين الذي بذلوا حياتهم وأرواحهم لبناء دولة الاتحاد التي أضحت رمزاً للوحدة وأنموذجاً لعلاقة المحبة والترابط بين الشعب وقيادته، كما نستذكر شهداءنا وما بذلوه حتى يبقى بلدهم وأهلهم دائماً شامخين، فرحم الله المؤسسين والشهداء، وكل من ساهم بوضع لبنة في بناء الوطن.
يأتي العيد، بعد أيام قضاها مسلمون من شتى بقاع الأرض في ضيافة الرحمن، قاصدي بيته ورحمته، آملين أن يعيد الله هذه المناسبة على أمته الإسلامية وقد تحقق لها ما تصبو له من استقرار وأمن تحتاجه كل البلاد لتنمو وتزدهر، بعيداً عن القتل والفتنة والطائفية والإرهاب، وكل ما هو أسود في حياة الشعوب.
تحية سلام وتسامح من أرض الإمارات الطيبة لكل بلاد العالم، ولقيادتنا وشعبنا وكل مقيم على أرض الدولة، ولأمتينا العربية والإسلامية، كل عام وأنتم بألف خير، بمناسبة العيد الذي يتجدد الأمل فيه دوماً بمستقبل زاهر، تسوده روح المحبة والإخاء، وعساكم من عواده.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا