الاتحاد

منوعات

«المنطاد الطائر» يحمل قيم التسامح للصغار

مشهد من مسرحية «المنطاد الطائر» (تصوير راميش)

مشهد من مسرحية «المنطاد الطائر» (تصوير راميش)

مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

اختتم مساء أمس على خشبة مسرح المركز الثقافي برأس الخيمة آخر عروض مسرحية الأطفال «المنطاد الطائر» التي يقدمها مسرح رأس الخيمة الوطني، والتي وصفها الجمهور بالتعليمية والممتعة، خاصة أنها موجهة للأطفال، كما استقبلت أصحاب الهمم مجاناً، وخصصت لهم مقاعد أمامية.
المسرحية من تأليف الكاتب حميد فارس، وإخراج الفنان محمد حاجي، وبطولة الممثل عبد الله الحريبي وعدد من الممثلين الواعدين، وأوضحت إدارة المسرح أن المشاركين في العرض استعدوا مبكراً للمسرحية من خلال البروفات المبكرة، والتي تدور أحداثها حول مغامرة مثيرة يقوم بها ثلاثة من الأشقاء على ظهر منطاد طائر، وذلك بناءً على نصيحة جدهم، ليكتشفوا الحقائق المثيرة في عالمهم الصغير، ويسقط بهم المنطاد بالتالي في منتصف الرحلة في غابة موحشة ومخيفة، وتنشأ العديد من المواقف الطريفة مع الحيوانات والطيور.
وقال مخرج المسرحية محمد حاجي إنها «مسرحية المنطاد الطائر»، تقدم رسالة إلى كل أطفال العالم على ضرورة التسامح والتعايش بحب، وخلق صداقات متنوعة، مشيراً إلى أنه ركز على إبراز عناصر العرض المسرحي مثل الديكور والأزياء والموسيقى. وأضح أنه استعان في المسرحية على ممثلي فرقة مسرح رأس الخيمة الوطني الذين يمتلكون الموهبة العالية لإيصال الفكرة، مثل الشباب عبدالله الحريبي وعبير الجسمي والطفلة آمنة الزعابي التي عبرت بدورها عن أنها التجربة الأولى لها في التمثيل والبوابة الرئيسة لدخول عالم المسرح.

اقرأ أيضا

صور.. "جزيرة الموتى" تفتح أبوابها أمام الأحياء