الاتحاد

عربي ودولي

بوتين يتوعد بمنع أي احتجاجات في موسكو

فلاديمير بوتين وإيماونيل ماكرون

فلاديمير بوتين وإيماونيل ماكرون

توعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، بمنع خروج احتجاجات في موسكو تشبه حركة "السترات الصفراء" التي هزت العاصمة باريس وغيرها من المدن الفرنسية أواخر العام الماضي.

وقال نوتين، أمام نظيره الفرنسي إيماونيل ماكرون الذي تنتقد بلاده بشدة التصدي للتظاهرات الأسبوعية في موسكو، "لا نريد مثل هذا الأمر أن يحدث في العاصمة الروسية، وسنفعل كل ما بوسعنا لضمان أن يبقى الوضع ضمن إطار القانون".

وأبلغ بوتين نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه لا يرى بديلاً لمحادثات ما يسمى بصيغة نورماندي على مستوى رؤساء الدول بشأن أزمة أوكرانيا، لكنه أحجم عن الموافقة على المشاركة في قمة جديدة حول الأزمة.

وكان بوتين يتحدث في مقر الإقامة الصيفي لماكرون في جنوب فرنسا قبيل محادثات بين الزعيمين حول عدد من الموضوعات.

اقرأ أيضاً... بوتين يدعو إلى محادثات جديدة مع واشنطن بشأن الأسلحة النووية

وأبلغ بوتين ماكرون بأن المحادثات الهاتفية مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لا تبعث على تفاؤل كبير لكنه عبر عن ثقته بأن أي اجتماع يهدف لحل الأزمة الأوكرانية سيكون له نتائج ملموسة.

وأودى الصراع بين القوات الأوكرانية وتلك المدعومة من روسيا بحياة 13 ألف شخص منذ 2014 على الرغم من وقف مفترض لإطلاق النار.

وفي الشأن السوري، قال بوتين لنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون إن موسكو تدعم الهجمات التي يشنها الجيش السوري ضد "إرهابيين" في محافظة إدلب شمال سوريا.

وعقب دعوة ماكرون إلى احترام وقف إطلاق النار في إدلب، قال بوتين "نحن ندعم جهود الجيش السوري .. لوضع حد لهذه التهديدات الإرهابية"، مضيفاً "لم نقل أبداً إن الإرهابيين في إدلب سيشعرون بالراحة".

اقرأ أيضا

الكشف عن وكر لـ"حركة حسم" الإرهابية شرقي القاهرة