الاتحاد

ثقافة

فعاليات نوعية للدولة في «موسكو للكتاب».. حوار الثقافات يتجسد في أجنحة الإمارات

الزي الاماراتي يتالق في روسيا (من المصدر)

الزي الاماراتي يتالق في روسيا (من المصدر)

موسكو (الاتحاد)

تعكس الفعاليات التي تنظمها الأجنحة الإماراتية عامة، وجناح الشارقة خاصة، في معرض موسكو الدولي للكتاب، حجم المشاركة الكبيرة، والنوعية التي تقدم من خلالها الثقافة الإماراتية والعربية للعالم، حيث يتجلى فيها حوار الثقافات على كل الصعد الثقافية؛ تاريخاً وكتباً وأدباً وشعراً وتراثاً ومشروعات ثقافية مميزة، تستقطب الجمهور الروسي الذي يبدي اهتماماً واضحاً بالتعرف إلى الثقافة الإماراتية، وتراثها الذي ينقل رسالة حضارية للآخر عن ثقافة المنطقة وعمقها التاريخي.
ويأتي في مقدمة هذه الفعاليات إطلاق النسخة الروسية من كتاب «كلمات القائد - الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان» في جناح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي. وفي جناح الشارقة الضيف المميز على معرض موسكو الدولي للكتاب، يجري التعريف بالثقافة الإماراتية في مجالات متنوعة، حيث تستعرض الشارقة تاريخ العلاقة بين الأدب الروسي والإماراتي، ويوقع 13 أديباً ومبدعاً إماراتياً مؤلفاتهم المترجمة للغة الروسية، فيما تروي «ثقافة بلا حدود» قصة نجاح مبادراتها في تجاوز حدود الجغرافيا والعرق واللغة، بينما تشارك مبادرة «1001 عنوان»، الجمهور الروسي تجربتها في إصدار الكتب المُيَسَرة لأصحاب الهمم، وعلى مائدة الشعر تلتقي الصحراء والجليد في قصائد إماراتية وروسية.

اقرأ أيضا

باريس يستعيد عوالم «تولوز»