الاتحاد

الرئيسية

نتائج حاسمة

محمد بن راشد

محمد بن راشد

لا مجاملة على حساب الوطن، والتهاون والتلاعب بأرقام التوطين طعنٌ في أمن الوطن واستقراره، فمكتسبات الدولة التي تحققت عبر عقود يجب حمايتها، وصورة الإمارات يجب أن تبقى زاهية عبر جميع المنصات، فحمل رسالة الدولة ونهجها الإنساني مسؤولية تتطلب الوعي والحرص من أجل الدفاع عنها.
نتائج حاسمة في أولى خطوات اجتماع لجنة متابعة تنفيذ رسالة الموسم لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فقد جاءت مخرجات الاجتماع لتوازي التأثير الذي حملته البنود الستة التي خطها سموه كمراجعة شاملة لكثير من التحديات التي يواجهها المجتمع.
منصات التواصل الاجتماعي يجب أن تعمل وفقاً لمعايير وضوابط أساسها الوعي بقضايا الوطن وعلاقاته ونهجه الإنساني الذي أسمع في دول العالم كافة، وأن تكون بحجم الجهود المبذولة من القيادة في سبيل رفعة البلاد وتقدمها الحضاري، تلك الجهود التي جعلت من الإمارات أنموذجاً في قيادة المشاريع الاقتصادية النوعية في المنطقة.
كما أن قضايا المواطن ورفاهيته وسعادته، تشكل أولوية في السياسات الحكومية، لذلك لن يسمح بأن تكون أرقام التوطين وهمية، ولا تعكس الحجم الفعلي لعدد الموارد البشرية في كل مؤسسة، ناهيك عن ضرورة تعاون القطاع الخاص في الدولة في ملف التوطين، خاصة في ظل توافر قوى عاملة وطنية مؤهلة ومدربة.
خطة عمل واضحة ومحددة وضعتها اللجنة برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، للخروج بنتائج في أسرع وقت ممكن، تنعكس آثارها الإيجابية على حركة النشاط الاقتصادي وإقامة المشاريع المنتجة، وتلبية احتياجات المواطنين، وجميع المسؤولين سيكونون في الميدان من أجل تحقيق هذه الغاية.

"الاتحاد"

اقرأ أيضا

تواصل معارك إدلب بعد فشل مجلس الأمن في تمرير قرار لوقف القتال