الاتحاد

الإمارات

بعثة الدولة و"الصحة العالمية" تنظمان في جنيف فعالية خاصة بمبادرة استئصال شلل الأطفال

عبيد سالم الزعابي يلقي كلمة في فعالية بجنيف لتسليط الضوء على استئصال شلل الأطفال (تويتر)

عبيد سالم الزعابي يلقي كلمة في فعالية بجنيف لتسليط الضوء على استئصال شلل الأطفال (تويتر)

افتتحت البعثة الدائمة للدولة لدى مكتب الأمم المتحدة في جنيف ومنظمة الصحة العالمية معرضاً وفعالية لتسليط الضوء على استئصال شلل الأطفال، وذلك في مقر المنظمة في جنيف.

ويأتي المعرض تمهيداً لفعالية إعلان التبرعات التي ستعقد على هامش منتدى "بلوغ الميل الأخير" الذي تستضيفه أبوظبي نوفمبر المقبل، والتي سيتم تخصيصها لاستراتيجية المرحلة الأخيرة لاستئصال شلل الأطفال 2019-2023 للمبادرة العالمية للقضاء على شلل الأطفال التي أطلقتها المبادرة في وقت سابق من هذا العام.

ويستمر المعرض الخاص بمبادرة مكافحة شلل الأطفال في مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف لمدة أسبوع ويشمل معرض "أبطال كلّ يوم"، الذي يضم سلسلة من الصور، التي التقطها المصور الباكستاني مبين أنصاري والتي يسلط من خلالها الضوء على الجانب الإنساني في برنامج مكافحة شلل الأطفال في باكستان.

كما يتضمن المعرض فيلماً وثائقياً قصيراً ومجموعة من الصور الخاصة بحملة الإمارات لاستئصال شلل الأطفال في باكستان.

واستطاع البرنامج حتى الآن تقديم 417 مليون قطرة من لقاحات شلل الأطفال للأطفال دون سن 5 سنوات، وبلغ عدد الأطفال المستفيدين من البرنامج 16 مليوناً في باكستان، بمشاركة 106 آلاف من العاملين في مجال الصحة، بدءاً من مرحلة التخطيط، مروراً بمرحلة التنفيذ والمراقبة.

وأكد سعادة عبيد سالم الزعابي، المندوب الدائم للدولة لدى للأمم المتحدة في جنيف، في كلمة بهذه المناسبة، الدور الريادي الذي لعبته وتلعبه دولة الإمارات بدعم وتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مع شركائها في القضاء على شلل الأطفال والابتكار في مجال الصحة.

اقرأ أيضاً... "الصحة العالمية" تشيد بجهود محمد بن زايد للقضاء على شلل الأطفال عالمياً

وأثنى الزعابي على العمل المنهجي والكبير الذي يقوم به الدكتور تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية وفريق العمل من خلال وضع استراتيجية تغطي الفترة 2019-2023 والتي تهدف إلى خلق عالم خالٍ من جميع فيروسات شلل الأطفال بشكل دائم.

من جانبه، أثنى الدكتور تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، على الجهود الكبيرة التي يقوم بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في إطار المبادرة العالمية لمكافحة شلل الأطفال.

وأكدت جوديت ديمانت، ممثلة "روتاري" أن منظمتها تتطلع إلى المساهمة بشكل فعال في منتدى أبوظبي وأن منظمتها ستقدم تعهداً مالياً خلال هذا المنتدى.

ويعود تاريخ التزام دولة الإمارات بقضايا الصحة العالمية واستئصال الأمراض الوبائية الموهنة إلى عهد الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، "طيب الله ثراه"، الذي كان أحد أوائل المساهمين في هذه الجهود، وسيراً على نهجه ومنذ عام 2011، تعهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بتقديم 167 مليون دولار دعماً لجهود القضاء على شلل الأطفال من خلال المبادرة العالمية لاستئصال شلل الأطفال.

حضر الفعالية عدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية المعتمدة في جنيف والمنظمات الدولية المعنية ومسؤولون رفيعو المستوى في القطاع الصحي، وكذلك أعضاء اللجنة العليا الرفيعة المستوى للأمراض غير السارية.

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي لأعضاء «الاستشاري»: خدمة المجتمع أولوية