الاتحاد

منوعات

تحقيق جنائي أميركي مع شركة "جول" للسجائر الإلكترونية

(أرشيفية)

(أرشيفية)

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية يوم الثلاثاء، أن شركة "جول"، وهي إحدى أكبر الشركات المصنعة للسجائر الإلكترونية، تواجه تحقيقاً جنائياً من جانب ممثلي الادعاء الاتحادي في الولايات المتحدة.

ويأتي هذا التقرير وسط موجة من أمراض الرئة المرتبطة بالسجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة وتدقيق متزايد بشأن تدخين تلك السجائر التي لقيت قبولاً واسعاً بين المراهقين.
ونقلت الصحيفة عن أشخاص مطلعين على المسألة، أن التحقيق يجري من جانب المحامي الأميركي لمنطقة نورثرن ديستركت بكاليفورنيا.
ولا تزال تفاصيل التحقيق غير معلومة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، قالت جهات تنظيمية إنها تستعد لإصدار حظر للسجائر الإلكترونية المُنّكهة بعد أن أصيب مئات الأشخاص بمرض غامض في الرئة.
وهناك 530 حالة من أمراض الرئة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وسبع حالات وفاة يعتقد المسؤولون أنها نجمت عن تدخين السجائر الإلكترونية، وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

اقرأ أيضاً... أميركا.. تفشي الأمراض الناجمة عن السجائر الإلكترونية

في المقابل، يقول المدافعون عن السجائر الإلكترونية أنها أقل خطورة وأقل إدماناً من السجائر العادية، وأنها وسيلة للمساعدة على الإقلاع عن التدخين نهائياً.

 

اقرأ أيضا

الباندا العملاق يودع أميركا إلى موطنه الأصلي