الاتحاد

الإمارات

إقبال على الترشح لانتخابات «استشاري الشارقة» في اليوم الأول

مواطن ومواطنة خلال تسجيل ترشحهما لانتخابات «استشاري الشارقة» (تصوير متوكل مبارك)

مواطن ومواطنة خلال تسجيل ترشحهما لانتخابات «استشاري الشارقة» (تصوير متوكل مبارك)

علي الهنوري (الشارقة)

شهد اليوم الأول من تسجيل المرشحين لخوض انتخابات المجلس الاستشاري بالشارقة، إقبالاً جيداً من المواطنين والمواطنات الراغبين في الترشح، وذلك في تسعة مراكز تم تحديدها لتلقي طلبات الترشح للدورة الثانية لانتخابات المجلس الاستشاري، وفق الخطة المقررة، بتوجيهات ومتابعة من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الرامية إلى تعزيز دور أبناء إمارة الشارقة ومشاركتهم في صنع القرار، وتعزيز البرامج التنموية في الإمارة.
وقال المستشار الدكتور منصور محمد بن نصار، رئيس اللجنة العليا لانتخابات «استشاري الشارقة»: «إن اليوم الأول شهد خلال الساعات الأولى إقبالاً كبيراً ومشاركة مميزة من السيدات»، مشيراً إلى أن اللجنة حرصت على توفير التسهيلات والإجراءات كافة لتسجيل المرشحين، مبيناً أن سير التسجيل للمشاركة في الانتخابات كان سلساً ودقيقاً دون معوقات تذكر، وذلك بفضل الورش التدريبية للموظفين العاملين بمركز انتخابات الشارقة، إذ لم يواجه المرشحون أي عوائق، ولم تتلقّ اللجنة أي ملاحظة منهم حول عملية التسجيل أو مراحلها المختلفة، لافتاً إلى أن عملية التنظيم وفريق اللجنة ساهما في نجاح عملية التسجيل في يومها الأول بشكل كبير.
وقال ابن نصار: إن اللجان التسع في مختلف مناطق الإمارة شهدت إقبالاً كبيراً من الجنسين، لاسيما في ظل قرار زيادة عدد المقاعد من 44 إلى 50 مقعداً، بما يعزز من روح المشاركة لمختلف شرائح المجتمع، لافتاً إلى أن رسوم الترشح للانتخابات تقدر بـ 3000 درهم، وهي رسوم بسيطة تكاد تكون الأقل في مختلف دول الخليج العربي للراغبين في خوض المجالس الانتخابية.
وأشار ابن نصار إلى تنامي الوعي البرلماني لدى مواطني ومواطنات الإمارة، حيث بلغ إجمالي عدد المسجلين بالهيئات الانتخابية التسع لانتخابات المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة والذين يحق لهم التصويت لاختيار المرشحين للمجلس 35 ألفاً و595 مواطناً ومواطنة، بنسبة زيادة تصل إلى 43% عن الدورة الأولى من الانتخابات التي عقدت في العام 2015.
وقال المستشار الدكتور منصور بن نصار رئيس اللجنة: إن زيادة نسبة الإقبال على التسجيل مؤشر على تنامي الوعي البرلماني لدى أبناء الإمارة، وعلى أهمية المشاركة في العملية الانتخابية، ودليل نجاح التجربة منذ ولادتها لما حققته من مخرجات مهمة تعود فوائدها على أبناء الإمارة ومستقبلهم وفق رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

اقرأ أيضا

قافلة مساعدات إماراتية لأهالي منطقة الجاح في الحديدة