الاتحاد

الإمارات

«الوطني» يطلع على عدد من المشاريع الإماراتية في بلغراد

القبيسي ووفد المجلس خلال الاطلاع على أحد المشاريع الإماراتية في بلغراد (من المصدر)

القبيسي ووفد المجلس خلال الاطلاع على أحد المشاريع الإماراتية في بلغراد (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتم وفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، مشاركته في اجتماعات الجمعية الـ 141 والدورة 205 للمجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي واللجان الدائمة والأجهزة التابعة للاتحاد التي عقدت في العاصمة الصربية بلغراد.
وأكدت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، أن من أخطر الظواهر التي يعانيها العالم اليوم فقدان الثقة في قدرة النظام العالمي القائم ومؤسساته على فرض هيبة القانون الدولي، فانحسار الثقة وربما غيابها يقوض بوتيرة متسارعة أجواء السلام والأمن في مناطق شتى من عالمنا، ويسهم في استفحال مظاهر انتهاك مبادئ الأمم المتحدة حتى أصبح عالمنا في مفترق طرق حقيقي بين الفوضى والنظام.
حضر الاجتماعات وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية الذي ضم أعضاء المجلس الوطني الاتحادي: علي جاسم والدكتور محمد عبدالله المحرزي والدكتور سعيد المطوع وعفراء راشد البسطي وجمال محمد الحاي وعلياء سليمان الجاسم وفيصل الذباحي، وأحمد شبيب الظاهري، الأمين العام للمجلس، وأمل عبد الله الهدابي، الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني.
كما زارت معاليها ووفد المجلس عدداً من المشاريع الاستثمارية الإماراتية لشركة «إيجل هيلز» الإماراتية التي يجري تنفيذها في جمهورية صربيا، في إطار التعاون والشراكة القائمة بين البلدين.
وقالت معالي الدكتورة أمل القبيسي إن المشروعات المشتركة تجسد نجاح الشراكة الإماراتية – الصربية، وتفتح آفاقاً واعدة لتطوير التعاون بين دولة الإمارات وجمهورية صربيا، مؤكدة عمق علاقات التعاون القائمة بين البلدين على مستوى القيادات والحكومات والبرلمانات، والتي تشهد تطوراً أرحب للتعاون في العديد من المجالات، خاصة الاقتصادية والاستثمارية.
وفي مستهل الزيارة، قدم نيكولا مدير مشروع الواجهة المائية لشركة «ايجل هيلز» بصربيا، نبذة عن المشروعات الاستثمارية للشركة، والخطوات التي قطعتها الشركة في إنجاز هذه المشاريع.
وأشار إلى أن شركة «إيجل هيلز» تقوم بتطوير مشروع بلغراد ووترفرونت، وتصل قيمته إلى 11 مليار درهم، بدعم من الحكومة الصربية، على مساحة بناء إجمالية تصل إلى مليوني متر مربع، وستكون إجمالي مساحة موقع المشروع قرابة المليون متر مربع، مشيراً إلى أن مشروع مركز المدينة الجديد الذي يمتد على طول نهر سافا يعتبر واحداً من عدد من المشاريع الاستثمارية الإماراتية في صربيا، ويؤكد الشراكة المهمة بين البلدين.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات منصة الخبرات العالمية لخير البشرية