الاتحاد

عربي ودولي

الحكومة اللبنانية تعقد جلسة لبحث مقترحات "الحريري"

 متظاهرون لبنانيون يلوحون بالأعلام الوطنية أثناء مشاركتهم في مظاهرة حاشدة في وسط بيروت

متظاهرون لبنانيون يلوحون بالأعلام الوطنية أثناء مشاركتهم في مظاهرة حاشدة في وسط بيروت

بدأت الحكومة اللبنانية جلسة، اليوم الاثنين، في القصر الجمهوري في بعبدا، وذلك لبحث المقترحات الاقتصادية المقدمة من رئيس الوزراء سعد الحريري بهدف تهدئة الاحتجاجات التي تشهدها لبنان منذ أيام.

ووفقاً للوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية، فإن قوى الأمن أغلقت مداخل القصر الجمهوري والطرقات المؤدية له من المناطق المجاورة وسط إجراءات أمنية مشددة، كما حضرت فرق الدفاع المدني تحسباً لأي طارئ.

اقرأ أيضاً...لبنان.. المتظاهرون يرفضون إصلاحات الحريري ويطالبون بانتخابات مبكرة

يأتي ذلك مع انتهاء مهلة الأيام الثلاثة التي أعلن عنها الحريري لتجاوز الأزمة غير المسبوقة.

وأعلنت جمعية المصارف اللبنانية إغلاق أبوابها اليوم، كما أعلنت الهيئة الإدارية لرابطة موظفي الإدارة العامة في لبنان تمديد الإضراب العام في كافة الإدارات والمؤسسات حتى مساء اليوم.

وتجدر الإشارة إلى أن لبنان يشهد أوضاعاً اقتصادية صعبة، في ظل دين محلي يعد من أعلى المعدلات في العالم، حيث يعادل 150% من الناتج المحلي الإجمالي.
ورغم ذلك، يتعرض لبنان لضغوط من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي لاتخاذ تدابير تقشفية لتقديم مساعدات مالية لها.

اقرأ أيضا

اشتعال النيران في حاملة طائرات الروسية