الاتحاد

عربي ودولي

مقتل إرهابيين من حركة "الشباب" الصومالية إثر هجوم في كينيا

عناصر الشرطة الكينية

عناصر الشرطة الكينية

قال متحدث باسم الشرطة الكينية، اليوم الأربعاء، إن عنصرين من جماعة "الشباب" الصومالية الإرهابية لقيا حتفهما في شمال كينيا، بعدما داهم آخرون، يُعتقد أنهم أيضاً ينتمون للجماعة الإرهابية، مركزاً للشرطة كان الاثنان محتجزين بداخله.

وقال المتحدث تشارلز أوينو إن منفذي الهجوم استخدموا قذيفة صاروخية في الهجوم على مركز الشرطة بمقاطعة "واجير" مساء أمس الثلاثاء.

وأعرب المتحدث عن اعتقاده بأن المهاجمين لم يعرفوا أن عنصري "الشباب" كانا في الغرفة التي استهدفوها بالقذيفة، أو ربما أرادوا قتلهما نظراً لأنه كان يُعتقد أن الاثنين مخبرين أو أن لديهما معلومات مهمة بشأن عمليات الجماعة.

اقرأ أيضاً... مقتل 6 جنود صوماليين في انفجار قرب العاصمة مقديشو

وتابع أوينو أنه كان تم اعتقال المشتبه بهما وكانا ينتظران الاستجواب. وأصيب رجلا شرطة ومدني بطلقات نارية جراء الهجوم.

ووقع الحادث على بعد 13 كيلومتراً من الحدود الكينية، التي يسهل اختراقها، مع الصومال حيث تتمركز جماعة "الشباب".

وتشن الجماعة الإرهابية، ذات الصلة بتنظيم القاعدة، هجمات بشكل متكرر على كينيا المجاورة. وأعلنت "الشباب" مسؤوليتها عن الهجوم على مركز للشرطة عبر الإنترنت،.

اقرأ أيضا

تشيلي: لا ناجين من حادث الطائرة المنكوبة