الاتحاد

الرياضي

الوحدة والوصل.. قمة «الملعب والمدرج»

من مباراة سابقة بين الفريقين

من مباراة سابقة بين الفريقين

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

لا يختلف واقع الوحدة والوصل، من منطلق الموقف المتشابه نسبياً على صعيد النتائج، وخسر الفريقان 3 مباريات، في الجولات الماضية، إلا أنهما خرجا من «الدوامة» في آخر جولتين، وحققا فوزين على التوالي، ليكون لقاء اليوم بمثابة الاختبار الحقيقي لـ «الصحوة»، خاصة أنهما لا يحتملان الخسارة، فضلاً عن أن كل منهما يبحث عن دخول التوقف المقبل بفوز يؤكد من خلاله أنه عاد إلى «المسار الصحيح».
وتحمل المباراة الرقم 78 في تاريخ المواجهات المباشرة، والتي يتأخر فيها «العنابي» بفارق 12 فوزاً عن الوصل الذي تذوق طعم «النصر» 36 مرة، آخرها المباراة الأخيرة بالدور الثاني لنسخة الموسم الماضي، وحسمها «الأصفر» بهدف، وحملت خصوصية، عندما خاض الروماني ريجيكامب مدرب الوصل أول لقاء أمام فريقه السابق، فضلاً عن أنه جاء بعد تفوق «أصحاب السعادة» في مباراتين متتاليتين.
وينتظر أن تشهد القمة عودة جمهور الفريقين إلى المدرجات ومساندة اللاعبين، رغم أنهم في «حالة عتب»، دشن الوحدة حملة لجمهوره على وسائل التواصل الاجتماعي، تهدف إلى «الوصال» مع المشجعين، وعودة الحال لما كان عليه مع بداية الموسم، والمباراة بشكل عام مثلما تمثل تحدياً للمدربين واللاعبين، تكتسب طابعاً خاص بين عشاق الناديين بصرف النظر عن موقفهما في البطولة، ولذلك فهي قمة الملعب والمدرج معاً.

اقرأ أيضا

الظالعي رئيساً للاتحاد الآسيوي للرجبي بـ 20 صوتاً