الاتحاد

منوعات

«سينما السيارات».. أفلام زمان على شاشة «الحديريات»

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

تجربة سينمائية فريدة من نوعها عاشها جمهور أبوظبي عبر فعالية «سينما السيارات» بجزيرة الحديريات، ضمن فعاليات «لحظات أبوظبي»، المبادرة المجتمعية التي تنفذها دائرة تنمية المجتمع ضمن إطار برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية «غداً 21»، حيث استمتع الحضور بالعرض الأول والكلاسيكي لأفلام الزمن الجميل ومنها «sleepless in Seattle» بطولة توم هانكس، وهو من نوعية أفلام الدراما والرومانسية والكوميديا والذي عُرض عام 1993، وعرض آخر لفيلم باتمان وجوكر «The Dark Night» (فارس الظلام)، الذي عُرض عام 2008.
تم تجهيز الفعالية بموقع خلّاب على جزيرة الحديريات، التي تعد وجهة ترفيهية متميزة للاستجمام والاستمتاع بالشاطئ، واستمتع المشاهدون بالأفلام من خلال شاشة عرض ضخمة ومؤثرات صوتية بأحدث التقنيات وخدمات مماثلة لقاعات السينما في «سينما السيارات» في الهواء الطلق، لمشاهدة أفلام زمان تحت أضواء النجوم، وشمل موقع الفعالية منصة تضم مقاعد مريحة وفاخرة ليتمكن الحضور الذين لا يمتلكون سيارات من الجلوس ومتابعة الفيلم.

تجربة فريدة
وحول فعالية «سينما السيارات» قال مازن جابر الدهماني، مدير إدارة الرياضة في دائرة تنمية المجتمع: تهدف مبادرة «لحظات أبوظبي» إلى تعزيز الترابط الأسري بين سكّان أبوظبي، ومد جسور التواصل بين أفراد المجتمع بشكل عام، من خلال عدد من الفعّاليات والأنشطة المجتمعية التي تضفي أجواءً عائلية تجسّد الاندماج المجتمعي بين كافة شرائح المجتمع في خمس مناطق رئيسة في العاصمة، هي البطين وجزيرة الريم والمينا ووسط العاصمة وجزيرة الحديريات.
وأوضح الدهماني أن إقامة فعالية «سينما السيارات» للمرة الأولى في أبوظبي ضمن فعاليات «لحظات أبوظبي»، أتاحت لعشاق السينما تجربة مجانية فريدة من نوعها اختفت منذ سنوات طويلة، والتي كانت في قمة تألقها في فترة بين الخمسينيات والستينيات بالولايات المتحدة الأميركية، ويأتي إعادة إحيائها من جديد ليس كعملية تجارية، إنما للترابط الأسري وتكوين صداقات اجتماعية، وقد وفرنا 4 عروض توزعت على مدى يومين، لكي يستمتع جمهور أبوظبي بمشاهدة أفلام بارزة حققت نجاحاً كبيراً في السابق.

أجواء خلابة
وعن هذه التجربة، قال أحمد رشدان (زائر)، الذي حضر لمشاهدة فيلم «فارس الظلام» لباتمان وجوكر: أنا من عشاق السينما، ورغم أنني شاهدت فيلم «فارس الظلام» من قبل إلا أنني قررت خوض هذه التجربة السينمائية الاستثنائية من خلال «Drive INN Cinema» (سينما السيارات)، التي أتاحت لي مشاهدة العرض بشكل مختلف، في الهواء الطلق ضمن أجواء خلابة في جزيرة الحديريات، مشيراً إلى أنه أعجب أيضاً بالخدمات المقدمة، من تقديم وجبات خفيفة تصل إلى سيارات الجمهور، دون التأثير على التجربة السينمائية.

احترافية عالية
فيما أكدت سوسن ربيع (زائرة)، أنها استمتعت بمشاهدة فيلم الرومانسية والكوميديا «sleepless in Seattle» الذي ضم نخبة من نجوم هوليوود في بداية تألقهم السينمائي، من أبرزهم توم هانكس، موضحة أنها بمجرد أن علمت بفعالية «سينما السيارات»، تحمست لخوض التجربة ومشاهدة أفلام تحت أضواء النجوم، لافتة إلى أن مسؤولي «لحظات أبوظبي» استطاعوا تحضير الفعالية باحترافية عالية، سواء في التجهيزات التقنية، أو توفير الأماكن المخصصة لمواقف السيارات، والتي منحت للجميع مشاهدة الأفلام من كل مكان.

اقرأ أيضا

«نيويورك أبوظبي» تطلق «ديفيد ويب لزمالة المتاحف»