الاتحاد

ثقافة

«فن أبوظبي» يختار باولو كولومبو قيمّاً فنياً لمعرض «بوابة»

لمياء قرقاش

لمياء قرقاش

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، اختيار باولو كولومبو، المستشار الفني لمتحف إسطنبول للفن الحديث والقيّم الفنّي المعروف عالمياً، ليكون القيّم الفنّي لمعرض «بوابة»، ضمن «فن أبوظبي» 2019. ينعقد المعرض السنوي ضمن فعاليات «فن أبوظبي» هذا العام بالتعاون مع متحف العين في الفترة ما بين 21 نوفمبر 2019 إلى 29 فبراير 2020 في منارة السعديات، لتسليط الضوء على الفنانين المحليين والدوليين وأعمالهم الفنية البصرية من خلال منظور فريد من نوعه.
كان كولومبو قد شارك في تنظيم الجناح العراقي في بينالي البندقية عام 2017، وكان القيّم الفني لبينالي ماردين في دورته الثانية عام 2012، وبينالي سالونيك في دورته الثالثة عام 2011. وشغل كولومبو في السابق منصب القيّم الفنّي للمتحف القومي لفنون القرن الحادي والعشرين في روما، كما شغل منصب مدير مركز الفن المعاصر بجنيف.
يتضمن «بوابة» عرض مجموعة من الأعمال للمرة الأولى، من خلال معرض «بوابة: قصص من الماضي والحاضر» والذي يشكل أول معرض لكولومبو في دولة الإمارات، ويتيح استكشاف الروابط بين القطع الأثرية التاريخية والفن المعاصر، حيث يطلع الزوار على أعمال فنية معاصرة مستوحاة من قطع أثرية قديمة، ما يبرز الدور المهم للزخارف والتزيينات التاريخية في ممارسات الفن المعاصر. يشمل المعرض استضافة قطع أثرية ثمينة معارة من متحف العين، والتي تعتبر أعمالاً أساسية فيما يتعلق بالفن المعاصر. كما سيتم إدراج ثلاثة أعمال تكليف جديدة في المعرض للفنانين آلاء إدريس، ونعمة نبوي، ولمياء قرقاش.
تعليقاً على ذلك، قال القيّم الفني باولو كولومبو: «من خلال بوابة: قصص من الماضي والحاضر، أتطلع إلى عرض قدرة عناصر استخدمها الناس في حياتهم، على نقل معلومات بصرية يمكن ترجمتها وفق لغة الفن المعاصرة، إذ يتناول المعرض السبل التي أتاحت لهذه الأشياء الاعتيادية القديمة فرصة البقاء حتى بعد رحيل الناس الذين صنعوها، وكيفية دخولها في لغة التعبير الفني لعدد من الفنانين المعاصرين».
وقالت سارة كولونس، قيّمة فنية في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: «يشكل المعرض فرصة نادرة لاستعراض قطع أثرية من متحف العين، إلى جانب إبداعات من الفن المعاصر ضمن سياق مختلف تماماً من حيث مكان استخدامها الأصلي وكيفيته، ومع ذلك، يمكن العثور على صلة خفية بينها».
من جانبها، قالت ديالا نسيبة، مديرة معرض «فن أبوظبي»: «في معرض بواية هذا العام، يدعو كولومبو الزوار إلى الاطلاع على التاريخ العريق لدولة الإمارات، لاكتشاف طرق جديدة لفهم الماضي من خلال الحاضر، والتفاعل مع الفن المعاصر عن قرب. إن رؤيته المتعمقة والإدراكية في الجمع بين أعمال (بوابة: قصص من الماضي والحاضر) يوفر لحظة رائعة للتأني ورؤية الأمور بمنظور مختلف».
يشارك في «بوابة» أربعة عشر فناناً معاصراً، هم آلاء إدريس، وبهمن غبادي، وفرح خليل، وحمرا عباس، وهيرا بويوكتاسيان، وإدريس خان، وإيليا وإميليا كاباكوف، وكامروز آرام، وكيكي سميث، ولمياء قرقاش، ونعمة نبوي، وأوليفر بير، وسلام عطا صبري، وواي. زد. كامي.
يمثل المعرض جزءاً من مبادرات دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي المتواصلة لتطوير المشهد الفني والثقافي في أبوظبي.

اقرأ أيضا

«المكتبة الإلكترونية» مشروع يعزز القراءة في الشارقة