الاتحاد

عربي ودولي

الجزائر: وزارة الدفاع تدعو لإنجاح الانتخابات الرئاسية

المرشحون للرئاسة خلال مؤتمر صحفي بعد التوقيع على ميثاق الأخلاقيات في العاصمة الجزائر

المرشحون للرئاسة خلال مؤتمر صحفي بعد التوقيع على ميثاق الأخلاقيات في العاصمة الجزائر

دعت وزارة الدفاع الوطني في الجزائر " كافة المواطنين الغيورين على وطنهم إلى المساهمة النشيطة إلى جانب قوات الجيش ومختلف مصالح الأمن التي هي مجندة ليل نهار وبيقظة كبيرة للوقوف صفاً واحداً لإنجاح الانتخابات الرئاسية" المقررة في 12 ديسمبر المقبل.

وتنطلق اليوم الأحد الحملة الانتخابية للموعد الرئاسي الذي ترشح له كل من عبد العزيز بلعيد رئيس جزب جبهة المستقبل، وعلي بن فليس رئيس حزب طلائع الحريات، وعبد المجيد تبون المرشح الحر، وعبد القادر بن قرينة رئيس حركة البناء الوطني، وعز الدين ميهوبي الأمين العام بالنيابة لحزب التجمع الوطني الديموقراطي.

ووصفت وزارة الدفاع في بيان لها  الاستحقاق الرئاسي المقبل بـ" الموعد المصيري في حياة ومستقبل البلاد"، داعية المواطنين إلى "رفع التحدي الذي يعزز مكانة وسمعة الجزائر".

وقال ذات المصدر إن القيادة العليا للجيش أعطت التعليمات الكافية والتوجيهات الضرورية لكل القوات والمصالح الأمنية المعنية لتوفير الشروط الملائمة لتمكين الشعب الجزائري من المشاركة القوية والفعالة في الحملة الانتخابية، وفي الاستحقاق الرئاسي المقبل بكل حرية وشفافية.

اقرأ أيضاً...إعلان القائمة النهائية للمرشحين لانتخابات الرئاسة في الجزائر

كما شددت الوزارة على أن إنجاز الهدف الرئيسي للمطالب الشرعية للمواطنين في تحقيق التغيير المنشود يتمثل في تنظيم انتخابات رئاسية في إطار الشرعية الدستورية واحترام مؤسسات الدولة واسترجاع الأمل في نفوس الجزائريين في غد أفضل.

 



اقرأ أيضا

ترامب يوقع مرسوماً للتصدّي لمعاداة السامية في الجامعات