الاتحاد

عربي ودولي

الإمارات تواصل إغاثة النازحين في الحديدة

جانب من عملية تسليم المساعدات الغذائية التي جرى توزيعها في الحديدة (الاتحاد)

جانب من عملية تسليم المساعدات الغذائية التي جرى توزيعها في الحديدة (الاتحاد)

بسام عبد السلام (عدن)

تواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تقديم المساعدات الإغاثية للأسر النازحة في محافظة الحديدة، وذلك ضمن الاستجابة الإنسانية الطارئة التي تبنتها من أجل التخفيف من معاناة المتضررين والمحتاجين على امتداد الساحلي الغربي في اليمن الشقيق. ووزعت الفرق الإغاثية التابعة لـ«الهيئة» 250 سلة غذائية على الأسر النازحة المتواجدة في منطقة كيلو 16 في مديرية الدريهمي والذين يعانون ظروفاً معيشية صعبة جراء نزوحهم هرباً من الحرب الدائرة في الحديدة.
وأشار مسؤولون إغاثيون في الساحل الغربي إلى أن «الهلال» الإماراتي حرص على إيصال مساعدات غذائية عاجلة لصالح الأسر النازحة الموجودة بالقرب من خطوط التماس في الحديدة وباقي مناطق الساحل الغربي، موضحاً أن السلال الغذائية التي جرى توزيعها تهدف إلى تأمين الاحتياجات الأساسية للأسر ومساعدتهم على تحسين ظروفهم المعيشية.
واستفادت أكثر من 3600 أسرة نازحة من محافظة الحديدة من المساعدات الغذائية التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خلال شهر نوفمبر المنصرم. وشملت المساعدات سلال غذائية متكاملة لأكثر من 1660 أسرة نازحة إلى مديرية الخوخة منها 1200 أسرة تسكن مخيم العليلي، و360 أسرة تسكن مخيم الوعرة، و100 أسرة تسكن في مخيمات مصغرة داخل أحواش في مركز المديرية، و155 أسرة تسكن في مخيم الحيمة التابعة لمديرية التحيتا، فيما شملت البقية الأسر الأشد فقراً في مناطق متفرقة على طول امتداد الساحل الغربي.
وجاءت تلك المساعدات الغذائية ضمن برنامج الاستجابة الإنسانية المتواصل من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة والذي يستهدف إغاثة الأسر النازحة والأسر الأشد فقرا والأسر المنكوبة جراء قصف المليشيات الحوثية. وأكد ممثل «الهلال الأحمر» الإماراتي في الساحل الغربي أن دولة الإمارات تولي اهتماماً كبيراً بتوفير كل الاحتياجات الأساسية لمختلف الأسر اليمنية على امتداد الساحل الغربي، بجانب التزامها الإنساني باستكمال تطبيع الأوضاع، وتحسين الظروف المعيشية للمواطنين اليمنيين في الساحل الغربي، عبر تنفيذ المزيد من المشاريع والمبادرات الإنسانية والخدمية والتنموية والاجتماعية الملبية لاحتياجاتهم.
وتعتمد هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على مسح دقيق ومتجدد من قبل فرق محلية متخصصة ومدربة، لضمان وصول المساعدات الإنسانية لمحتاجيها واستيعاب النازحين الجدد.
وعبر النازحون المستفيدون من السلال الغذائية عن شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات قيادة وشعباً ممثلة بهيئة «الهلال الأحمر» الإماراتي على الجهود الإنسانية التي تبذلها والمساعدات التي تقدمها للنازحين في الحديدة، مضيفين أن هذه المساعدات تعينهم على صعوبات الحياة وتخفف من معاناتهم اليومية جراء الحرب العبثية التي فرضتها مليشيات الحوثي على اليمنيين في كل مكان مخلفة حياة مأساوية للسكان في الساحل الغربي.

اقرأ أيضا

قرقاش: الدوحة تتهرب من التزاماتها بمحاولة شق الصف