الاتحاد

ثقافة

«المكتبة الإلكترونية» مشروع يعزز القراءة في الشارقة

الاتحاد

الاتحاد

الشارقة (الاتحاد)

أطلقت «مكتبة الشارقة العامة» التابعة لـ«هيئة الشارقة للكتاب»، مؤخراً مبادرة «المكتبة الإلكترونية» (Pop-Up Library) التي تسعى لتوفير الكتب للقراء بجميع الأوقات والأماكن على الهواتف والأجهزة اللوحية الذكية. وتعمل المبادرة عن طريق برنامج خاص من تطوير شركة «بيكر آند تايلور» التابعة لمؤسسة «فوليت» العالمية، لضمان وصول القراء إلى الكتب الإلكترونية بسهولة وسرعة، حيث يعمل نظام «المكتبة الإلكترونية» على شبكات واي فاي (Hotspots) تسمح للمستخدمين بالدخول إلى موقع واحد فقط، هو الموقع التابع للمكتبة الذي يضم مجموعة من الكتب الإلكترونية.
وتوفر «مكتبة الشارقة العامة» مبادرتها الجديدة للمشتركين بعضوية المكتبة ولكافة أفراد المجتمع مجاناً، حيث توزع الملصقات مع التعليمات لإرشاد المستخدمين ومساعدتهم على استعراض مجموعة الكتب الإلكترونية المتوفرة، إذ يُفتح الكتاب عن طريق متصفح الإنترنت على جهاز المستخدم مباشرة من دون تحميله، ومن دون الحاجة لاستخدام تطبيق، ويمكن قراءته من دون الاتصال بالإنترنت طوال فترة استعارته التي تمتد من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع كحد أقصى، وتشمل مجموعة الكتب 624 عنواناً ضمن أربع فئات، الكتب غير الخيالية للراشدين، والكتب الخيالية للراشدين، وكتب اليافعين، وكتب الأطفال.
وأكدت إيمان بوشليبي، مدير إدارة مكتبات الشارقة العامة، أن إطلاق مبادرة «المكتبة الإلكترونية» تهدف للاستفادة من التقنية الحديثة وتعزيز البيئة الثقافية المزدهرة في إمارة الشارقة والدولة، من خلال توفير المحتويات المعرفية لكافة أفراد المجتمع في كافة الأماكن والأوقات.
وقالت: «يتماشى إطلاق مبادرة «المكتبة الإلكترونية» مع جهود مكتبات الشارقة العامة الرامية لدعم منهج الإمارة ومشروعها الثقافي الذي أسس له صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة».

اقرأ أيضا

سوسن دهنيم: الفقد جعلني قصيدة