الاتحاد

منوعات

3 نصائح للسعادة من معلمة يوجا عمرها 100 عام

تاو بورشون

تاو بورشون

ترجمة: عزة يوسف

أول شيء قد تلاحظه بشأن تاو بورشون - لينش، المعروفة بأنها «أكبر معلمة يوجا في العالم سناً»، هو ابتسامتها، وعلى الرغم من أنها تتمتع بجسد صغير الحجم، إلا أن الفرح ينبع باستمرار من شفتيها وتتمتع بحيوية كبيرة تملأ الفراغ المحيط بها.
وتتحدث بورتشون - لينش عن نهجها في الحياة وأهم أسرارها التي تحفظ لها حيويتها لمواصلة تدريس اليوجا في سن المئة عام التي أتمته أغسطس الماضي، حيث توضح أنها تستيقظ كل صباح وتقول لنفسها «سيكون ذلك أفضل يوم في حياتي».
وفيما يلي ثلاث أفكار أخرى شاركتها حول كيفية تغيير حياتك نحو السعادة:

1- لا تفكر في حدوث الأمور السيئة
تقع لنا أشياء غير رائعة مهما كانت الاحتياطات، لذا تعتقد بورتشون - لينش أنه يجب التفكير في الجوانب الأخرى من حياتك، وتؤكد أنه لا يجب أن ندع تلك الأحداث السيئة تعيق طريقك، بل يجب التفاؤل على الدوام والتفكير في الأحداث الإيجابية السعيدة التي تحدث لنا.

2- التوقف عن الحكم
تقول تاو «لا تنظر إلى أي شخص نظرة دونية تقلل من شأنه»، حيث إن المزارع الذي لا يستطيع القراءة أو الكتابة يعرف الكثير عن الأرض أكثر مما يعرف المتعلم، أي أن كل شخص يمكن التعلم ممن حوله، بدون أحكام عليهم.

3- واجه كل يوم بفرح
تنصح تاو باتباع نهجها في الحياة بإخبار نفسك كل يوم بأنه سيكون يوماً رائعاً فور انطلاق المنبه، مع الاستيقاظ مع رسم ابتسامة عريضة متفائلة على وجهك.

اقرأ أيضا

ظهور مقطع فيديو لثالث حادثة عنصرية يتورط فيها رئيس وزراء كندا