الاتحاد

الرياضي

بروفايل.. عبدالله سيف صمام الأمان

عبدالله سيف

عبدالله سيف

أسامة أحمد (الشارقة)
يواصل عبدالله سيف ربيعة، لاعب منتخب الأولمبياد الخاص لكرة القدم الموحدة، الذي يشارك في الألعاب العالمية الصيفية «أبوظبي 2019»، مسيرة ناجحة من العطاء في «عالم المستديرة»، فهو يتنفس كرة القدم منذ أحبها وعشقها بالصغر، فلم تمنعه الإعاقة من مزاولتها بشغف، خصوصاً وأن التشجيع جاء من الأسرة التي ظلت تدعمه ليحقق الفرحة تلو الأخرى، فرسمت به الكثير من لحظات السعادة، والتي تتجدد بوصول نجلها إلى طموحه في كرة القدم، في منصات عدة.
وظل المدافع الصلد عبدالله سيف «صمام الأمان» خلال كل مشاركاته، وهو دائماً في الموعد بفضل التشجيع المتواصل، والذي مثل له قوة دفع كبيرة وشحنة معنوية، لتفجير طاقاته الكامنة في ميادين كرة القدم، فحقق نجاحاً سمح له بصعود سلم التتويج مرات عدة.
وأعرب مدافع المنتخب عن سعادته بالتواجد مع «أصحاب الهمم»، وخوض أكبر حدث إنساني ورياضي في العالم، خصوصاً أن الجميع على قدر التحدي، لرسم صورة طيبة عن كرة القدم الموحدة في هذا المحفل العالمي المهم.
وأشار إلى انه يمارس كرة القدم منذ 2000، لأنه مولع بها من أجل تحقيق طموحه المطلوب مع المنتخب في التحدي العالمي، مبيناً أن نادي الثقة للمعاقين قدمه إلى الواجهة عام 2008.
وقال: أفخر بالانضمام إلى منتخب «الأولمبياد الخاص»، وأحلم بترك بصمة مع الفريق، الذي يسير بخطوات ثابتة إلى الأمام في ظل الاهتمام الكبير الذي تجده رياضة «أصحاب الهمم» من القيادة الرشيدة، حتى يحقق كل منتسب لها طموحه المطلوب، بالوصول إلى منصات التتويج في المحافل القارية والدولية.
وأشاد اللاعب بمحمد صلاح مدرب المنتخب في دفع مسيرته إلى الأمام، وتشجيعه المتواصل وإلهاب حماسه في الملعب، حتى يظهر إمكاناته الفنية.
وقال: استفدت من وجودي مع المنتخب الموسم الماضي، حيث حصلت معه على فضية الألعاب الإقليمية التي أقيمت بأبوظبي وكأس العالم الموحدة التي أقيمت بمدينة شيكاغو، وحققنا فيها الميدالية البرونزية، ونتطلع لتكرار مشهد النجاحات في «عالمية أبوظبي»، خصوصا أن المنتخب يملك مقومات ذلك.
وأشار إلى أنه من مشجعي الشارقة، معتبراً أنه من الأندية العريقة التي تمتلك ثقلاً على خريطة كرتنا، وأن نتائجه الإيجابية في دوري الخليج العربي لكرة القدم لم تأت من فراغ، وإنما كانت نتاجاً منطقياً للجهد المبذول على الصعد كافة.
واختتم المدافع حديثه بقوله: أحلم بتحقيق الميدالية الذهبية مع منتخب الكرة في الألعاب العالمية الصيفية، التي تقام في العاصمة 14 مارس المقبل، خصوصاً أن الجميع رفع شعار ترك بصمة في البطولة المرتقبة.

اقرأ أيضا

يونايتد وسيتي.. "روح الانتصار" في "ديربي النار"