يأمل علماء بريطانيون في الحصول على دم صناعي بواسطة الخلايا الجذعية لاستخدامه في عمليات نقل الدم· وقال متحدث باسم مؤسسة ''ولكام تراست'' إن فريقاً من الباحثين تحت إشراف البروفيسور مارك تورنر من جامعة إدنبرة يسعى إلى استخدام الخلايا الجذعية للأجنة التي لم تستخدم في عمليات التلقيح الصناعي للحصول على هذا الدم· وأشار المتحدث في مقابلة مع صحيفة ''الاندبندنت'' البريطانية أمس إلى أنه لا يزال هناك بعض العوائق القانونية أمام العلماء للمضي قدماً في هذه الأبحاث· وأكدت الصحيفة أن العلماء يأملون في التوصل إلى استخراج الدم الصناعي بهذه الطريقة في غضون ثلاثة أعوام فقط· وحسب تقرير الصحيفة، يعتزم الباحثون استخدام خلايا الأجنة التي تحتوي جيناتها على فصيلة دم ''أو سالب'' حيث يمكن إعطاء هذه الفصيلة من الدم لأي إنسان من دون أن يرفضها الجسم· ويسعى العلماء من خلال الأبحاث التي يرغبون في تنفيذها لتحويل الخلايا الجذعية إلى خلايا دموية حمراء ويأملون في إنتاج كميات غير محدودة من الدم بهذه الطريقة حيث يرون أن تحويل الخلايا الجذعية إلى دم ممكن في المعامل·