عقيل الحلالي (صنعاء)

صدت القوات اليمنية المشتركة، المدعومة من التحالف العربي، أمس، هجمات عنيفة شنتها ميليشيات الحوثي الانقلابية على مواقعها في محافظتي الحديدة والضالع. وذكرت مصادر ميدانية في الحديدة لـ«الاتحاد» أن ميليشيا الحوثي شنت هجمات مسلحة على مواقع تابعة للقوات المشتركة في مدينة الحديدة، ومديريتي الدريهمي والتحيتا جنوب المحافظة.
وأوضحت المصادر أن الميليشيات الحوثية قصفت، مساء الجمعة، بالمدفعية الثقيلة والقذائف الصاروخية مواقع القوات المشتركة في منطقة كيلو 16 وشارع الخمسين، شرق وشمال شرق مدينة الحديدة، لافتة إلى أن الميليشيات شنت أيضاً هجوماً عنيفاً على مواقع تابعة للقوات المشتركة شرق مديرية الدريهمي جنوب مدينة الحديدة. وأكدت القوات المشتركة، في بيان، التصدي للهجوم العنيف الذي شنته ميليشيات الحوثي على مواقعها شرق الدريهمي، وذلك بعد اشتباكات عنيفة خلفت «عشرات القتلى والجرحى في صفوف ميليشيات الحوثي».
كما صدت القوات المشتركة هجوماً على مواقعها جنوب مديرية التحيتا الساحلية، بحسب المصدر السابق الذي أكد أن القوات المشتركة مستمرة في «كسر وسحق» كل هجمات الحوثيين في مختلف جبهات القتال بمحافظة الحديدة.
وعلى صعيد متصل، تمكنت القوات اليمنية المشتركة، والمدعومة من فصائل المقاومة الجنوبية، مساء أمس، من إفشال هجوم عنيف شنته ميليشيات الحوثي في وقت مبكّر امس غرب مديرية قعطبة بمحافظة الضالع الجنوبية.
وذكر مصدر عسكري في الضالع لـ«الاتحاد» أن ميليشيا الحوثي شنت فجر أمس هجوماً واسعاً على مواقع القوات المشتركة في مناطق صبيرة والجب وبتار غرب مديرية قعطبة، ما أدى لاندلاع اشتباكات عنيفة استمرت قرابة ثماني ساعات وانتهت بدحر الميليشيا الحوثية، مشيراً إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين خلال المواجهات التي استخدمت فيها أسلحة ثقيلة ومتوسطة.
وفي سياق ميداني آخر، تواصلت أمس المعارك، وبشكل متقطع، بين قوات الجيش اليمني وميليشيا الحوثي في مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف شمال شرق البلاد حيث شنت مقاتلات التحالف العربي سبع غارات على مواقع وتجمعات للميليشيا موقعة في صفوفها خسائر بشرية ومادية.
كما نفذت المقاتلات العربية غارتين على موقعين لميليشيات الحوثي في مديرية نهم، شمال شرق صنعاء، ودمرت ثلاثة أهداف تابعة للميليشيات في مديريتي حيدان والظاهر بمحافظة صعدة، معقل الحوثيين أقصى شمال البلاد.