تجتمع الدول المنتجة للنفط مرة جديدة عبر الفيديو، مساء الأحد، في مسعى لخفض الإنتاج ورفع الأسعار على وقع أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأكد مصدر مقرب من منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) انعقاد الاجتماع الذي سيجري عبر الفيديو، لكنه اشترط عدم كشف هويته ولم يقدم تفاصيل أوفى، مضيفا أن المؤتمر سينعقد عند الساعة 16:00 بتوقيت غرينتش.

وكانت أوبك وروسيا وحلفاء آخرون ضمن المجموعة المسماة "أوبك+" قد أعلنوا يوم الخميس خططا لخفض الإنتاج أكثر من الخمس من أجل دعم الأسعار التي تراجعت من جراء أزمة كورونا.

وجرى الاتفاق على خفض الإنتاج بنحو 10 ملايين برميل يوميا في شهري مايو ويونيو، لكن المكسيك استكثرت تخفيضات الإنتاج التي طلبت منها، مما عطل توقيع اتفاق نهائي.