المكلا (الاتحاد)

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في اليمن عن جاهزية مطار الريان في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت بعد اكتمال جاهزيته وإعادة تأهيله من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة.
وأوضحت الهيئة في خطاب وجهته لشركات الطيران التابعة للخطوط «اليمنية والسعيدة وبلقيس» والمنظمات الدولية «أنه وبعد اكتمال التجهيزات نعلن فتح مطار الريان للتشغيل واستقبال وترحيل الرحلات الجوية بكامل الجاهزية، حيث إن العمل سيكون من الساعة السادسة صباحاً وحتى السادسة مساء كمرحلة أولى».
وجاء إعلان السلطات اليمنية استئناف نشاط المطار عقب إعادة تأهيله بدعم كامل من دولة الإمارات العربية المتحدة التي أسهمت في تعزيز البنية التحتية في المطار ورفده بالأجهزة الملاحية الحديثة وبمواصفات دولية بعد خروجه عن الجاهزية أثناء سيطرة تنظيم «القاعدة» على المكلا في 2015.
وأكد مسؤولون في مطار الريان الدولي أن المطار بات جاهزاً وعلى مستوى عال من حيث الأعمال الإنشائية والتجهيزات الفنية المتواجدة فيه، موضحين أن الإمارات لعبت دوراً بارزاً ومحورياً في تجهيز هذا المرفق الحيوي والهام والذي يمثل إضافة نوعية إلى المكلا التي تحررت من سيطرة «القاعدة» واستعادت حياتها ونهضتها بإسناد التحالف العربي. وأضافوا أن الأعمال التي استمرت قرابة العام الكامل كلفت ملايين الدولارات بدعم كامل من الإمارات، شمل جميع الجوانب الإنشائية والفنية، بعدما تم نهب وتخريب المطار بالكامل خلال فترة سيطرة تنظيم القاعدة الإرهابي على مدينة المكلا، حيث تم تجهيز المطار بأجهزة اتصالات وأخرى ملاحية، لا تتوفر بأي من المطارات اليمنية الأخرى، كما ينتظر وصول أجهزة أخرى لتشغيل المطار بأفضل أداء وأكفأ جودة ممكنة خلال زمن قياسي، وذلك خلال الأيام القليلة القادمة عند استكمال بقية الأجهزة المتبقية.
وأفاد المهندس عبدالله صالح الشبيبي أن مطار الريان الدولي استقبل رسمياً طائرة أممية تابعة لبرنامج الغداء العالمي، موضحاً أن الطائرة قادمة من جيبوتي عبر مطار عدن الدولي ونقلت وفداً أممياً يزور مدينة المكلا.