أبوظبي (الاتحاد)

تلقى محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو، رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة عام زايد جراند سلام للجودو لعام 2018، المقامة برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تقريراً شاملاً عن الترتيبات الخاصة باستقبال المنتخبات المشاركة في البطولة التي تنطلق السبت المقبل بصالة مبادلة بمدينة زايد الرياضية، بمشاركة 64 دولة و372 لاعباً ولاعبة.
وكانت لجنة المتابعة عقدت اجتماعاً أمس الأول، بحضور ناصر التميمي أمين السر العام مدير البطولة، حيث اطلع على ما تم تنفيذه من قبل اللجان الفرعية وفقاً لبرنامج العمل الذي حددته اللجنة المنظمة، وفقاً للجدول الزمني قبل انطلاقة البطولة بمنافسات الدور التمهيدي التي تقام بنظام خروج المغلوب على فترتين صباحية ومسائية، والتي تشهد تتويج الفائزين في اليوم الأول دون مراسم للافتتاح، وفقاً للوائح الاتحاد الدولي للجودو.
وبدأ وصول المنتخبات المشاركة في البطولة اعتباراً من الأمس، ويكتمل وصول جميع المشاركين اليوم، فيما يصل وفد الاتحاد الدولي للجودو برئاسة المجري ماريوس فيرز والوفد المرافق غداً، بجانب وصول نائب رئيس الاتحاد الدولي، رئيس الاتحاد الآسيوي للجودو الكويتي عبيد العنزي، وعدد من رؤساء الاتحادات.
من جهته توجه عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، بأسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لدعمهم ودورهم الريادي في تحقيق التنمية الرياضية، وتطلعات رياضيي الإمارات بما يواكب مسيرة المنجزات التنموية التي تعاصرها الدولة.
وأشاد العواني بالرعاية الكريمة والدعم المباشر الذي يقدمه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لبطولة عام زايد جراند سلام للجودو بنسختها العاشرة على التوالي، والتي غدت بفضل هذا الدعم واحدة من أهم الفعاليات الرياضية العالمية في أجندة أبوظبي الطامحة لاستدامة رؤيتها كعاصمة عالمية للرياضة، مؤكداً أن سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي يولي اهتماماً كبيراً لدعم التفاعل الرياضي العالمي في أبوظبي بتنوع رياضاته، بما يسهم في إثراء الحركة الرياضية بتجارب عالمية مهمة في مسيرة خططنا وبرامجنا التطويرية.
وأشاد العواني بالخطط الكبيرة والجهود المتواصلة لاتحاد المصارعة والجودو برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي، وانعكاس العمل الدؤوب في تحقيق الكثير من الإنجازات على مستوى الفئات السنية والمنتخب الأول، وأثنى على ثقة الاتحاد الدولي للعبة التي عززت المكانة المرموقة للإمارات عالمياً، وقال: «مجلس أبوظبي الرياضي سيواصل دعمه المستمر للبطولة بكافة الجوانب، ويسخر جميع الإمكانيات لتقديم نسخة استثنائية بالتنسيق مع اتحاد اللعبة»، متمنياً لنجوم وأبطال منتخبنا النجاح والتوفيق في مهمتهم العالمية، داعياً لبذل أقصى العطاءات والجهود من أجل رفع علم الإمارات عالياً في البطولة والبطولات الأخرى.
وأضاف: استضافة النسخة العاشرة لبطولة عام زايد جراند سلام للجودو وامتداد الشراكة مع الاتحاد الدولي للجودو، يمثل مكسباً كبيراً لمسيرة تطور اللعبة لرفد رياضة الإمارات بمزيد من الإنجازات، كما تشكل البطولة انطلاقة مميزة لأجندة الفعاليات الرياضية العالمية للموسم الجديد، مثنياً على مشاركة 372 لاعباً ولاعبة يمثلون 64 دولة للتنافس في مختلف الأوزان، لهذه البطولة، يتقدمهم منتخبنا الوطني للجودو، بما يؤكد مكانة البطولة وأهميتها في الأجندة الدولية للعبة.