أبوظبي (الاتحاد)

احتفى محرك البحث «جوجل» أمس، بالذكرى الـ87 لميلاد الفنانة هند رستم، حيث أطلقت «جوجل» إشعاراً يحمل صورة هند رستم في محرك البحث على النطاق المخصص بالدول العربية متضمنا العديد من أخبارها ولقاءاتها التلفزيونية قبل وفاتها، حيث تعد هند من أهم الممثلات في العصر الذهبي للفن الجميل، ففي رصيدها حوالي 82 فيلماً سينمائياً، ولقبت من قبل النقاد بـ«ملكة الإغراء» و«مارلين مونرو الشرق»، وتوفيت في الثامن من أغسطس عام 2011 عن عمر يناهز 79 عاماً في أحد المستشفيات بعد صراع مع المرض لم يدم أكثر من يومين داهمتها أزمة قلبية.
هند رستم، اسمها الحقيقي ناريمان حسين مراد، ولدت في حي محرم بك بالإسكندرية وكان والدها ضابط شرطة، وكان أول ظهور فني لها عام 1947، وفي عام 1949 ظهرت في أغنية «اتمخطرى يا خيل» لمدة دقيقتين كـ«كومبارس» تركب حصاناً خلف ليلى مراد في فيلم «غزل البنات» مع نجيب الريحاني ويوسف وهبي، ثم توالت بعد ذلك الأدوار الصغيرة حتى التقت بالمخرج حسن رضا الذي تزوجها لاحقاً، وبدأت رحلة النجومية في السينما، ولقد اشتهرت بأدوار الإغراء في السينما المصرية في خمسينيات القرن العشرين، وعرفت بألقاب عدة منها «مارلين مونرو الشرق» لشبهها الكبير بالممثلة مارلين مونرو بشعرها الأشقر المعروف، وقدمت آخر أعمالها عام 1979 من خلال فيلم «حياتي عذاب» حيث قررت بعده اعتزال الفن نهائياً.
من أبرز أعمالها «حب في الظلام» و«اعترافات زوج» و«رد قلبي» و«لا أنام» و«صراع مع الحياة» و«صراع في النيل» و«ست البنات» و«ملكة الليل»، وحصلت هند خلال مسيرتها الفنية على العديد من الجوائز والأوسمة، منها شهادة تقدير عن فيلم «نساء في حياتي» من مهرجان فينيسيا 1957
وجائزة النقاد عن فيلم «الجبان والحب»، وتم تكريمها من قبل جمعية العالم العربي بباريس، وتكريمها من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي 1993، تقديراً لأعمالها المتميزة في السينما.