أزهار البياتي (الشارقة)

منذ بدايات ظهوره بعالم الموضة، حقق أسلوب «دار فيرساتشي» نوعاً من التوازن المثالي بين سمات الكلاسيكية الأصيلة وعناصر الابتكار العصري، معتمداً على تراث ثري من الحرف الإيطالية التي اشتهرت بروافد الفن والإبداع منذ عصور، عاكساً ملامح الأناقة والرقي والترف في كل ما ينتج من أزياء وإكسسوارات وجواهر ثمينة، لتتميز معها هذه الأخيرة على وجه الخصوص وتبرز كأيقونات قيمّة تحمل إرث طراز فيرساتشي وتميّزها الفني في صياغة المجوهرات.

فخامة ورقي
في مجموعة هذا الموسم قدمت الدار الإيطالية العريقة رؤيتها الفنية في صياغة المجوهرات، مبتكرة تشكيلة مميّزة تقترن فيها الخطوط الأنيقة مع الزخرفة اليدوية المغلفّة بالمعادن الثمينة والمرصّعة بالأحجار الكريمة وشبه الكريمة، مصممة جميعاً وفق صياغات غاية في الحرفية والجمال، بحيث تعكس كل قطعة مجوهرة لمسات من الفخامة والرقي، مشغولة وفق صياغة متقنة وتفاصيل فنية دقيقة منتقاة، بحيث تعكس تقاليد الدار وأسلوبها المميّز، كما تحمل في ذات الوقت وعبر كل تصميم، قيمة فنية وإبداعية تبقيها في نطاق التميز لمواسم وسنوات.
والمتابع لتفاصيل هذه المجموعة من مجوهرات فيرساتشي، سيلاحظ أن كل موديل لقرط أو خاتم أو قلادة وسوار، جمع سمات ما بين تميّز المهارة اليدوية وبين أصالة التراث، معتمدة على خبرات متوارثة اشتهرت بها إيطاليا منذ مئات السنين، مزدانة جميع تصاميمها بشعارَي Greca وMedusa، اللذين باتا بصمة وعلامة للدار.

ترف وشغف
استمدّت مجموعة فيرساتشي الأيقونية محدودة الإصدار Iconic Limited Edition، باستشراقات إبداعية مستمدة من طراز مدرستها في التصميم، مستوحية من أولى ابتكارات مؤسس الدار الراحل جياني فيرساتشي، والتي أضافت عليها شقيقته دوناتيللا خصوصية بصمتها المعاصرة بمنتهى الشغف والذكاء، وكأنها تستعيد من خلالها أصول عقود من الزمن الجميل أبان بزوغ شمس العلامة الفاخرة وتراثها الذي سطرته بنفحات الترف والفخامة، مظهرة في العديد من التصاميم والقطع شعار رأس الميدوسا عند فيرساتشي، والذي يعكس رمز القوة الأبدي، مع معلم الدار الآخر والمتمثل بالمفتاح اليوناني الشهير، مدللاً بدوره على كلاسيكية حسها الأسطوري الجميل.

ذائقة المرأة الواثقة
تنبض كل قطعة في هذه المجموعة، بملامح إيطالية مستنبطة من التراث، حيث برز طقم ميدوسا الأخّاذ مغلفاً بالذهب الأصفر المطعّم بفصوص الألماس، كما حملت سلاسل الذهب من عيار 18 قيراطاً نقشة المفتاح اليوناني، فيما ظهر طقم تصميم الـ Greca، مزدانا هو الآخر بزخرفة مشغولة بذات الشعارين، أما تشكيلة الـGorgon Claw، فجسدت ذائقة المرأة الواثقة القوية والشغوفة بتفاصيل الحياة، والتي اتخذت زينتها من أحجار كريمة على شكل مخالب من الزبردج والعقيق والسترين والأميثيتس.