أبوظبي (وام)

يبدأ سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي غداً، زيارة رسمية إلى جمهورية كوريا الجنوبية، تزامناً مع الاحتفاء بمرور 40 عاماً على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.
ويبحث سموه خلال الزيارة مع كبار المسؤولين في كوريا الجنوبية علاقات الصداقة والتعاون الاستراتيجي بين البلدين، بالإضافة إلى مجمل التطورات الإقليمية والدولية، وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان - في تصريح بهذه المناسبة - أن دولة الإمارات وكوريا الجنوبية تجمعهما شراكة استراتيجية خاصة، وعلاقات وثيقة ومتميزة وتعاون مثمر في المجالات كافة.
وقال سموه: «إننا مع مرور 40 عاماً على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الصديقين نحتفي بما حققته شراكتنا الاستراتيجية من إنجازات في القطاعات كافة، ونؤكد عزمنا المُضي قدماً في دفع مسار العلاقات الإماراتية الكورية نحو آفاق أرحب، بما يلبي تطلعات قيادتي البلدين الصديقين، ويعود بالخير على شعبيهما».