كلباء ( الاتحاد)

أسفرت عملية البحث، التي أطلقتها إدارة شرطة المنطقة الشرقية بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، عن العثور على جثة الغريق المواطن (17 عاماً) في بحر كلباء، بمشاركة فرق البحث المختصة بشرطة الشارقة، وطيران المركز الوطني للبحث والإنقاذ، وحرس الحدود والسواحل بالمنطقة الشرقية.
وقال العقيد علي الكي الحمودي، مدير إدارة شرطة المنطقة الشرقية: إن الفرق المشاركة في عمليات البحث تمكنت من العثور على جثة الغريق بعد عمليات بحث ميداني، استمرت أكثر من (10) ساعات متواصلة، بعد ورد بلاغ إلى مركز شرطة كلباء الشامل في الساعة 6:20 مساء أمس الأول، يفيد بتعرض أحد الأشخاص للغرق في بحر كلباء، أثناء ممارسته رياضة السباحة، وعلى الفور تم إطلاق عملية البحث عنه بمشاركة الفرق المختصة، وعليه تم نقل جثمان المفقود إلى مستشفى كلباء لإتمام الإجراءات اللازمة.
وإذ تتقدم القيادة العامة لشرطة الشارقة بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفقيد، كما تهيب شرطة الشارقة مجدداً بأفراد المجتمع من مواطنين ومقيمين، بضرورة الالتزام بالتوجيهات والإرشادات التي ظلت تنبه لها باستمرار، والمتعلقة بالحفاظ على أمنهم وسلامتهم، إلى جانب اتباع اللوحات الإرشادية على طول الشاطئ، بلغات مختلفة لتحدد المناطق الآمنة للسباحة دون غيرها من المناطق الخطرة، لتوفير أعلى معدلات السلامة لرواد البحر.