الشارقة (الاتحاد) 

اعتمد المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، خلال اجتماعه الأسبوعي أمس، برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس، وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس، الدفعة الثانية لسنة 2020 من مستحقي منح الأراضي السكنية والتجارية والصناعية في إمارة الشارقة، وذلك ضمن توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، الرامية إلى توفير الرخاء والحياة الكريمة لمواطني الإمارة وتحقيق الأمان الأسري.
وأوضح المهندس خالد بن بطي المهيري رئيس دائرة التخطيط والمساحة، أن الدفعة الثانية تضم 1200 قطعة أرض على مستوى مدن ومناطق الإمارة، منها 660 قطعة أرض سكنية، و362 قطعة أرض صناعية، و178 قطعة أرض تجارية، ليبلغ عدد الأراضي المخصصة لعام 2020 حتى الآن، 8100 قطعة أرض.‏
كما ناقش الاجتماع الذي عقد، صباح أمس بمكتب سمو الحاكم، عدداً من الموضوعات المتعلقة بشؤون الإمارة، وإصدار القرارات التي من شأنها دعم العمل التنموي لحكومة الشارقة على جميع المستويات والقطاعات.
واعتمد المجلس مذكرة التفاهم المزمع توقيعها بين دائرة الطيران المدني لحكومة الشارقة ودائرة الطيران المدني لحكومة الفجيرة، واستعرض الشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني أبرز بنود المذكرة التي تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك والتنسيق المتبادل، وتحديد المسؤوليات والإجراءات الخاصة بمراقبة العوائق قرب مطاري الشارقة والفجيرة الدوليين وما حولهما.
وبارك المجلس الإنجاز المستحق لمطار الشارقة الدولي في اجتياز متطلبات المستوى النهائي «3+» والمعروف بتحييد الكربون لبرنامج «الانبعاثات الكربونية للمطارات»، الصادر عن مجلس المطارات الدولي، ليكون أول مطار يحقق هذا الإنجاز على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، والثاني على مستوى الشرق الأوسط، والذي يعكس حرص إمارة الشارقة والتزامها في مجال الحفاظ على سلامة البيئة من الانبعاثات المضرة.
وأشار رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي إلى أن هذا الإنجاز جاء بعد اجتياز المستوى الأول، وهو المسح في عام 2014، ثم المستوى الثاني التخفيض في 2016 ثم المستوى الثالث التحسين في 2018، ثم المستوى النهائي «3+» الحيادية في هذا العام، مؤكداً استمرار مطار الشارقة الدولي في مواصلة الجهود في سبيل الحفاظ على البيئة.

تمديد تعليق الاحتفالات
بتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، أقر المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة استئناف عمل المعارض والمؤتمرات التي تقام تحت مظلة وإشراف وإدارة المؤسسات والقطاعات الحكومية في إمارة الشارقة، اعتباراً من مطلع سبتمبر 2020.
كما أصدر المجلس قراراً يقضي بتمديد فترة تعليق إقامة الفعاليات الاحتفالية الأخرى كافة في صالات الأفراح وقاعات المناسبات والفنادق والمرافق الحكومية والمجتمعية كإجراء وقائي واحترازي.
على أن ينفذ ما جاء في القرار اعتباراً من 1 سبتمبر 2020م، ويعمل به حتى نهاية أكتوبر 2020، علماً بأن المدة قابلة للتمديد.