دبي (الاتحاد)

أطلقت جمعية دار البر مبادرة «إعانة طالب العلم»، بالتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد، لتتواصل للعام الثاني على التوالي، في سبيل تحقيق 3 أهداف، هي: سداد الرسوم الدراسية المستحقة على الطلبة غير القادرين، وتوفير أجهزة «تابلت» لهم، لتعزيز قدرتهم على التعلم «عن بُعد»، وتزويدهم بالأدوات المكتبية والقرطاسية.
وتستهدف المبادرة، جمع 600 ألف درهم لصالح الطلبة المحتاجين، يخصص نصفها لتسديد الرسوم الدراسية عنهم، والنصف الآخر لتوفير أجهزة «التابليت» لهم، فيما بلغت إيرادات المبادرة العام الماضي 2.732.333 مليون درهم، محققة المبلغ المستهدف بالكامل، الذي كان يقدر بمليون ونصف المليون درهم، وتجاوزته بكثير. وأكد محمد سهيل المهيري، المدير التنفيذي لجمعية دار البر، أن عطاء المحسنين وأهل الخير، اليوم، عطاء من أجل العلم وطلبته.