إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

انتهت مستشفيات الظفرة التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، من فحص أكثر من 2922 من الكادر التعليمي في منطقة الظفرة من المعلمين والمشرفين والإداريين ضد فيروس كورونا، وذلك للتأكد من سلامة كافة العاملين في القطاع التعليمي بمختلف مدن منطقة الظفرة في مدينة زايد وغياثي والسلع وجزيرة دلما والرويس من فيروس كورونا، وذلك في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية، التي تتبعها كافة المدارس الحكومية والخاصة، لضمان أمن وسلامة الطلاب مع بدء العام الدراسي الجديد.
كما جاء ذلك، وفق مجموعة من البروتوكولات والاشتراطات والإجراءات الاحترازية، الواجب اتباعها من قبل جميع المنشآت التعليمية في الدولة، من أجل تحقيق بيئة تعليمية آمنة وصحية ومحفزة للتعلم عند تشغيل المنشآت التعليمية أثناء جائحة «كوفيد- 19». ومن جهة أخرى، انتظمت العملية التعليمية في كافة المدارس الحكومية والخاصة، التي تتبع منهاج وزارة التربية والتعليم، وكذلك المدارس الآسيوية.
 وشهدت المدارس الحكومية انتظام الطلاب منذ اليوم الأول لبدء الفصل الدراسي الأول، من حيث توافد الطلاب إلى المدرسة، وتجاوبهم مع الإجراءات الاحترازية، كما كان الوضع مماثلاً، وكذلك في المدارس الخاصة، التي تطبق منهاج وزارة التربية والتعليم في منطقة الظفرة، التي شهدت التزاماً بالإجراءات الاحترازية.