أبوظبي (وام)

ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في دعم الأبطال العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة «كورونا»، وجّه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بإطلاق مبادرة «فزعة فخر الوطن» بالتعاون مع مكتب فخر الوطن.

وتم الإعلان عن هذه الشراكة بين مكتب فخر الوطن والبرنامج الوطني للمكافآت السلوكية - فزعة، لتقديم بطاقة «فزعة فخر الوطن» المخصصة للعاملين في الخطوط الأمامية في دولة الإمارات وسيتم تفعيلها بتاريخ 1 نوفمبر 2020 والتي ستمنح بموجبها إلى جميع المسجلين في قاعدة بيانات «فخر الوطن» من أبطال الخطوط الأمامية، لتسهيل حصولهم على الخصومات والعروض والخدمات الخاصة ومساعدتهم وعائلاتهم على مواجهة التحديات خلال جائحة «كوفيد - 19».
وأعد برنامج عضوية فزعة فخر الوطن المخصصة للعاملين في الخطوط الأمامية، بتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان حيث عمل سموه مباشرة مع البرنامج الوطني للمكافآت السلوكية، لتأسيس برنامج «فزعة فخر الوطن» تقديراً لمساهمات أبطال الإمارات العاملين في الخطوط الأمامية.
وتوجه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان بالشكر الجزيل إلى كل من أسهم ويسهم في حماية دولة الإمارات شعباً وأرضاً، وقال سموه: «إن أبطالنا في الخطوط الأمامية يجسدون القيم والمبادئ والسلوكيات الأساسية لتضامن المجتمع الإماراتي والمعنى الحقيقي لتعبير (الفزعة)، فهؤلاء الرجال والنساء الشجعان يعملون بلا كلل ويتعرضون للكثير من المخاطر لحمايتنا والحفاظ على مستقبلنا، فأصبحوا بفضل تضحياتهم المثال والقدوة»، مشيراً سموه إلى «أن إطلاق بطاقة فزعة للاحتفاء بمساهماتهم ومنحهم ما يستحقون من دعم وتقدير».
وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس إدارة مكتب فخر الوطن: «إننا نتواصل مع العاملين في الخطوط الأمامية ونستمع إليهم للتعرف على طبيعة التحديات التي يواجهونها وتؤثر فيهم وعائلاتهم، كي نتمكن من التعامل معها على النحو الأمثل».
وأضاف معاليه «قمنا بعمل شراكات لتطوير برامج دعم يمكنها إحداث تأثير حقيقي وإيجابي لدى أبطال الخطوط الأمامية في الدولة، ونأمل أن تساعدهم بطاقة فزعة المخصصة لهم في التخفيف من بعض الضغوط المالية وإدخال السعادة والسرور عليهم وعلى أسرهم».
وتقدم البطاقة الجديدة العديد من الامتيازات القيمة التي سيكون لها أثر إيجابي كبير على أكثر من 80 ألفاً من العاملين في الخطوط الأمامية وعائلاتهم من مواطنين ومقيمين، خاصة أن برنامج عضوية فزعة سيستخدم لمكافأتهم ودعمهم لما يظهرونه يوماً بعد يوم من شجاعة كبيرة وتفانٍ خلال الجائحة، وهو ما يتماشى مع قيم وأهداف مكتب فخر الوطن الرامية لتقدير جهود المشاركين في الخطوط الأمامية في أوقات الطوارئ والأزمات، وفهم التحديات والظروف الخاصة التي تواجههم والاستجابة لها.