الشارقة (الاتحاد)

بتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة أصدر المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة قراراً يسمح بمقتضاه استئناف إقامة المناسبات الاجتماعية في القاعات والفنادق والمنازل بدءاً من الأول من نوفمبر القادم وفق شروط وضوابط.
ووفقاً للقرار يشترط في حالة إقامة المناسبة الاجتماعية في قاعة أو فندق اتباع الإجراءات الاحترازية الصادرة من لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة الشارقة، وفي حال إقامة المناسبة الاجتماعية في المنزل يشترط استخراج الموافقات من أقرب مجلس ضاحية للمنزل.
كما حدد القرار مجموعة من الضوابط والاشتراطات الاحترازية والتدابير الوقائية التي تكفل سلامة وصحة جميع المشاركين في مثل تلك المناسبات -سيتم الإعلان عن تفاصيلها لاحقاً من قبل لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في إمارة الشارقة، وشدد على ضرورة تقديمها للمتقدم لإقامة المناسبة وتعريفه التام بها، علماً بأن تلك الضوابط والاشتراطات تأتي في المقام الأول من أجل الحفاظ على صحة الأفراد وتجنيبهم التعرض لأي مكروه.