إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

قررت اللجنة العليا المنظمة لـمهرجان الظفرة 14، المقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية في أبوظبي عن إضافة شوط الذلل للمهجنات الأصايل (حول وثنايا) ضمن مزاينة الإبل، وذلك تشجيعاً لملاك الإبل ودعمهم، حيث سيتم تحديد موعد وشروط المشاركة في وقت لاحق.
وتحرص اللجنة العليا المنظمة للمهرجان على استطلاع احتياجات ومتطلبات المشاركين، للوقوف على كل ما يساهم في تطوير المهرجان، والارتقاء فيه نحو تحقيق أهدافه التي يسعى إليها خاصة بعد النجاح الكبير الذي حققته النسخة الحالية، التي انطلقت وسط ظروف استثنائية بسبب جائحة كورونا.
وتشهد مزاينة الإبل المقامة ضمن النسخة 14 لمهرجان الظفرة لفئتي المحليات والمجاهيم 56 شوطاً خصص لها 476 جائزة موزعة على فئتي المحليات والمجاهيم، ضمن 6 فئات عمرية /‏‏المفاريد، الحقايق، اللقايا، الإيذاع، الثنايا، الحول/‏‏، حيث خصص 30 شوطاً لفئة المحليات بمجموع جوائز بلغ 248 جائزة، و26 شوطاً لفئة المجاهيم بمجموع جوائز يبلغ 228 جائزة.

تفوق إماراتي
حققت الإبل الإماراتية تفوقاً كاسحاً في نتائج أشواط الإيذاع، التي أقيمت ضمن منافسات مزاينة الإبل في مهرجان الظفرة، والتي شهدت منافسات قوية ضمن 4 أشواط للشرايا والتلاد لأصحاب السمو الشيوخ وأبناء القبائل وهي (شوط أصحاب السمو الشيوخ، شوط شرايا لأبناء القبائل، شوط شرايا لأبناء القبائل مفتوح - يسمح بالشركاء، شوط تلاد لأبناء القبائل).
حيث نجحت الإبل الإماراتية في حصد جميع المراكز الفائزة في شوط الإيذاع لأصحاب السمو الشيوخ، كما حققت أيضاً جميع المراكز المتقدمة في شوط إيذاع تلاد لأبناء القبائل محليات، فيما شهدت منافسات شوط إيذاع شرايا لأبناء القبائل رئيسي منافسة عمانية تمكنت فيها الإبل العمانية من حصد 30% من جوائز الشوط، كما شهد شوط إيذاع شرايا لأبناء القبائل مفتوح، ويسمح فيها للشركاء حصد الإبل الإماراتية لـ 80 % من جوائز الشوط.
وكانت شوط إيذاع لأصحاب السمو الشيوخ – محليات، والتي شهدت تفوقاً إماراتياً خالصاً قد أسفرت عن فوز «جواهر» لمالكها الشيخ محمد بن خليفة بن سيف بن محمد آل نهيان في المركز الأول، بينما جاءت في المركز الثاني «لحقة» لمالكها الشيخ هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، وحلت في المركز الثالث «المسك» لمالكها الشيخ خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، وكان المركز الرابع من نصيب «سمحة» لمالكها الشيخ هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان، في حين جاءت في المركز الخامس «حشمة» لمالكها الشيخ هزاع بن سلطان بن زايد آل نهيان. 
 وفي شوط إيذاع تلاد لأبناء القبائل - محليات، وشهدت أيضاً تفوقاً إماراتياً في جميع المراكز العشرة الفائزة بلا منازع، قد أسفرت عن فوز «مرضية» لمالكها عامر يريو سويد المنصوري بالمركز الأول، بينما جاءت في المركز الثاني «صفوة» لمالكها مبارك عبيد سعيد سالمين المنصوري، وحلت في المركز الثالث «جماهير» لمالكها خميس عبدالله خميس مرشد المرر، وكان المركز الرابع من نصيب «شواشه» لمالكها حمد جابر محمد عمير المنصوري، في حين جاءت في المركز الخامس «زمط» لمالكها حمد سالم خلفان سنديه المنصوري وفي المركز السادس «عيه» لحسين حسن المحرمي وفي المركز السابع «أوتار» لعبيد أحمد العامري وفي المركز الثامن «مصيحة» لسلطان مبارك علي المنصوري وفي المركز التاسع «مذيار» لأحمد مبارك منيف المنصوري وفي المركز العاشر «اثمان» لبخيت غالب سلطان المنصوري.

في شوط إيذاع شرايا لأبناء القبائل رئيسي- محليات حصدت الإبل الإماراتية 70 % من جوائز الشوط، بعد أن حققت المراكز الأول والثاني والثالث والسادس والثامن والتاسع والعاشر، فيما حققت الإبل العمانية المراكز الرابع والخامس والسابع، وفيها حازت على المركز الأول «الظفرة» لمالكها خميس محمد الشدي المنصوري، بينما جاءت في المركز الثاني «سياسه» لمالكها حمد مبارك علي المنصوري، وحلت في المركز الثالث «جبارة» لمالكها عبدالله سالم سهيل طاهي الراشدي، وكان المركز الرابع من نصيب «تباشير» لمالكها سيف علي سيف السعيدي، في حين جاءت في المركز الخامس «أمجاد» لمالكها هلال حمد خلفان المعولي وفي المركز السادس «طيف» لمحمد سعيد محمد المحرمي وفي المركز السابع «رجوه» لمحمد بن عبدالله السعدي وفي المركز الثامن «مهمه» لسالم مبخوت العامري وفي المركز التاسع «عزاوي» لصالح عيد حربي المنهالي وفي المركز العاشر «الذيبة» لمطر حمد المنصوري.
في شوط إيذاع شريا لأبناء القبائل مفتوح- للشركاء- محليات أحرزت الإبل الإماراتية أغلب المراكز المتقدمة في هذا الشوط باستثناء المركزين الثاني والخامس، التي حسمتها الإبل العمانية لصالحها، فيما حققت الإبل الإماراتية جميع المراكز الأخرى وسط منافسات خليجية متنوعة، وفيها حازت على المركز الأول «الظبي» لمالكها عامر يريو سويد المنصوري، بينما جاءت في المركز الثاني «نوف» لمالكها حمد خلفان سيف المعولي، وحلت في المركز الثالث «توق» لمالكها سحيم محمد الحصين الطهش المنهالي، وكان المركز الرابع من نصيب «مصيحة الشدي» لمالكها خميس محمد الشدي المنصوري، في حين جاءت في المركز الخامس «وعد» لمالكها ناصر حمد خلفان المعولي.

إلغاء المشاركة لمخالفة الشروط 
حرصت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الظفرة على وضع عدد من الاشتراطات والإجراءات الاحترازية والوقائية، وذلك حرصاً على سلامة العاملين والمشاركين ومنها منع إقامة الحفلات والولائم وتنظيم المسيرات الاحتفالية للإبل، وشددت اللجنة على جميع المشاركين في مزاينة الإبل بضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية المعمول بها في موقع المهرجان، بالتنسيق مع الجهات المختصة، مشددة إلى إلغاء مشاركة من يخالف الشروط، وعلى المشاركين الالتزام بالتعليمات المقررة من اللجنة المنظمة للمهرجان، وذلك حفاظاً على صحة وسلامة المشاركين والعاملين.
شهدت منافسات مزاينة الإبل المقامة ضمن مهرجان الظفرة مشاركات خليجية متنوعة رغم الظروف الاستثنائية، التي انطلقت خلالها المسابقة، والتي كشفت مدى النجاح الكبير الذي حققه المهرجان، حتى أصبح علامة مميزة لدى ملاك الإبل في مختلف دول الخليج والوطن العربي.
وحرص المشاركون على الالتزام بكافة الاشتراطات والمعايير الاحترازية التي حددتها اللجنة المنظمة للمشاركين، سواء من داخل الدولة أو خارجها، وهو ما ساهم في نجاح الفعاليات، وخروج المهرجان بشكل مميز.