أبوظبي (وام)
 
وصل عدد المشتركين في جميع خدمات قطاع الاتصالات في دولة الإمارات «هاتف متحرك، وهاتف ثابت، وإنترنت» نحو 22.111 مليون مشترك تقريباً مع نهاية شهر مايو 2020، وذلك بحسب ما تظهره أحدث الإحصاءات الصادرة أمس عن الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات. وبلغ عدد الاشتراكات في خدمة الهاتف المتحرك، وفقاً للإحصائيات 16.751 مليون اشتراك، ووصل معدل انتشار الخدمة التي تعد الأكثر استخداماً من بين جميع خدمات قطاع الاتصالات في دولة الإمارات 184.4 خط لكل 100 نسمة، وهي من أعلى النسب في العالم.
 وتظهر البيانات المالية للشركات العاملة في القطاع أن النسبة الأكبر من إيراداتها تأتي من خدمة الهاتف المتحرك.. فيما تأتي بقية الإيرادات من خدمات أخرى، مثل البيانات والهاتف الثابت، إضافة إلى خدمات «الإنترنت». وبلغ عدد الاشتراكات في نظام الدفع المقدم  13.138 مليون اشتراك تقريباً مع نهاية شهر مايو من العام الجاري، فيما وصل عدد الاشتراكات في نظام الفاتورة 3.614 مليون في نهاية الشهر ذاته. وبلغ عدد الاشتراكات لخدمات الهاتف الثابت 2.364 مليون تقريباً مع نهاية شهر مايو ، ووصلت نسبة الانتشار لهذا النوع من الخدمات 26.3 خط لكل 100 نسمة.