أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الاقتصاد، أمس، حملتي استدعاء جديدتين لـ14300 سيارة، شملت الأولى 3249 سيارة من أنواع نيسان ماكسيما موديلات 2016-2018، ونيسان باثفندر موديل 2017-2019 وإنفنيتي QX60 موديل عام 2017-2019، فيما شملت الثانية 11048 سيارة نوع ميتسوبيشي باجيرو موديل 2017 و2018، وذلك لعيوب تصنيعية مختلفة.
وأوضح تقرير الوزارة أن استدعاء سيارات نيسان ماكسيما ونيسان باثفندر وإنفينيتي، جاء لاحتمال حدوث تسريب داخلي للزيت في مشغل نظام منع انغلاق المكابح، وفي بعض الحالات قد يضيء بشكل مستمر، مع احتمال وجود خلل مصنعي في مشغل نظام منع انغلاق المكابح لهذه السيارات بواحد آخر معدل، وذلك من دون تحمل العملاء أي نفقات، فيما تمت الحملة بالتواصل مع شركة نيسان إنفتيني. وأفاد التقرير، بأن كلاً من الشركة العربية للسيارات، وشركة المسعود للسيارات، ستقومان بالاتصال بالعملاء من أصحاب السيارات المعنية بهذه الحملة، لإبلاغهم بهذا الأمر، وإطلاعهم على آخر المستجدات والخطوات الواجب اتخاذها، فيما جاءت حملة استدعاء باجيرو لاحتمالية انكسار في الجزء السفلي لكفة التعليق الأمامية، وجهة اليمين، في السيارات المستهدفة.