أبوظبي (وام) 

قالت مريم محمد الأميري، وكيلة الوزارة المساعد لشؤون الإدارة المالية العامة في وزارة المالية، إن المرأة الإماراتية تلعب دوراً محورياً في القطاع المالي المحلي، بما في ذلك التخطيط والتنفيذ والإشراف على المشاريع المالية الرامية إلى دفع عجلة التنمية المستدامة التي تشهدها الإمارات، تماشياً مع التوجهات الحكومية ومستهدفات الاستراتيجيات الوطنية، وعلى رأسها رؤية الإمارات 2021، ورؤية مئوية الإمارات 2071.
وبمناسبة يوم المرأة الإماراتية، الذي يوافق 28 أغسطس من كل عام، قالت سعادتها، إن نسبة الإماراتيات في المواقع القيادية في وزارة المالية وصلت إلى 42.8%، وإلى 54.7% من إجمالي موظفي الوزارة، فيما تصل نسبة الإماراتيات من فئات الشباب في الوزارة إلى 78%. وعلى مستوى القطاع المالي في الدولة، تمثل المرأة الإماراتية 75.3% من مواطني الإمارات العاملين في القطاع المالي.
وأضافت أن تقرير المرأة والأعمال والقانون الصادر سنوياً عن مجموعة البنك الدولي، أظهر أن دولة الإمارات من بين أفضل الدول في تحسين تمكين المرأة اقتصادياً، حيث كانت ثاني دولة على مستوى العالم تلزم الشركات الخاصة والهيئات الحكومية بتعيين السيدات في مجالس إداراتها.
وحول جهود وزارة المالية في تمكين المرأة الإماراتية، ذكرت الأميري: «ساهمت وزارة المالية في إنشاء مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، ونفذت معه دراسة لحصر الميزانيات المخصصة للتوازن بين الجنسين وفق أفضل الممارسات العالمية وتطبيقها في الدولة».