مصطفى الديب (أبوظبي)

يواصل نادي الوحدة استعداداته للموسم الجديد، عبر التدريبات اليومية خلال المعسكر الداخلي، تحت قيادة الهولندي مارك فوتا مدرب الفريق الجديد، الذي تم الإعلان عن تعاقد النادي معه بشكل رسمي قبل يومين.
 وشهدت تدريبات «أصحاب السعادة» انتظام ثنائي الفريق الأجنبيين، الكونغولي باول مبوكو والكوري الجنوبي لي ميونج، وشارك اللاعبان في التدريبات بعد انتهاء فترة الحجر الصحي، عقب وصولهما إلى الدولة مؤخراً، والاطمئنان على سلامتهما بعد أن خضعا لأكثر من مسحة طبية لفيروس كورونا، كما ينتظر أن ينضم للتدريبات الوافد الجديد المهاجم السلوفيني تيم ماتافز، الذي تعاقد معه النادي لمدة موسمين لتعويض رحيل الهداف التاريخي للعنابي تيجالي، الذي انتقل إلى النصر بعد نهاية عقده مع النادي وعدم الاتفاق بين الطرفين.
 ويتميز ماتافز بقدرات تهديفية عالية، لاسيما وأنه يمتلك خبرات كبيرة من خلال تجارب احترافية عديدة في الدوري الهولندي، وأخيراً في الدوري السلوفيني الذي حصل على لقب هدافه.
 وأشاد عبدالسلام جمعة، المشرف العام على الفريق، بقدرات الوافد الجديد لأصحاب السعادة، وأعرب عن ثقته في تشكيله إضافة كبيرة للفريق في الموسم الجديد، وأنه سيكون أحد النجوم البارزين في الدوري؛ لما يمتلكه من قدرات عالية، مؤكداً أن التعاقد مع اللاعب كان خياراً جيداً، خاصة أنه يملك أرقاماً رائعة في الدوري الهولندي ومع منتخب بلاده.
 وأكد أن النادي اعتمد على التريث في التعاقد مع ماتافز، وهو المبدأ الذي تتبعه الإدارة حالياً في صفقة اللاعب الأجنبي الرابع.
 وكانت الأيام الماضية قد شهدت وصول اللاعب البرازيلي الشاب بابلو فريتاس إلى أبوظبي للخضوع للفحوصات الطبية، تمهيداً لتعاقد الوحدة معه في الفترة المقبلة. ​