معتز الشامي (دبي)

تقدم نادي شباب الأهلي، بطلب رسمي للجنة الانضباط، برئاسة المستشار سعيد الحوطي، خلال الاجتماع الذي عقدته «عن بُعد» ظهر أمس، لسحب الشكوى التي سبق وقدمها النادي أمام اللجنة، على خلفية إلغاء الدوري وعدم تتويج النادي، رغم تصدره للترتيب بفارق 6 نقاط عن نادي العين.
وعليه قررت لجنة الانضباط خلال اجتماعها أمس، بحضور الأعضاء حسن الشيباني وعبدالله الحمادي وسلمان الطويل، إثبات تنازل شركة شباب الأهلي عن الشكوى المقامة أمام الانضباط.
ومن جانبه، أكد المستشار سعيد الحوطي رئيس لجنة الانضباط، أن اللجنة تعاملت باحترافية مع ملف القضية منذ اللحظة الأولى، كما سبق ومنحت اللجنة نادي شباب الأهلي مهلة قانونية الأسبوع الماضي، بعد تقدمه بطلب رسمي يتضمن ذلك، ولفت إلى أن قرار النادي بسحب شكواه ضد الاتحاد ورابطة المحترفين، جاء من أجل الصالح العام بحسب الأوراق التي تلقتها اللجنة، وبناء عليه وافقنا على الطلب وتم إيقاف النظر بالقضية، وإثبات التنازل وفق نصوص اللوائح.
وأشاد الحوطي بالخطوة الإيجابية لنادي شباب الأهلي، ولاسيما أنها جاءت بهدف الصالح العام بحسب وجهة نظر النادي، مشيراً إلى أن اللجنة تعامل أطراف أي قضية على قدم المساواة والعدالة والشفافية، كما كشف أن تلك القضية هي الأخيرة للجنة في الوقت الحالي، حيث تنتظر إعادة التشكيل لدورة جديدة في عمومية أغسطس القادم.
ووجه الحوطي الشكر لجميع أندية الدوري، على الالتزام والتعامل الراقي في جميع القضايا التي نظرتها اللجنة على مدار الموسم، وتعاملت خلالها بمساواة وشفافية ووضوح مع الجميع، كما تمسكت اللجنة بروح القانون في جميع الشكاوى التي نظرتها، وطبقت اللوائح والأنظمة، التي تم إقرارها من قبل العمومية دون انحياز أو محاباة.