أبوظبي  (الاتحاد)

توجت المهرة «ماي بيلا دو سوليل» بإشراف توماس فورسي وبقيادة فنسنت شيمنود، بطلة للجولة الثامنة عشرة من سلسلة كأس الوثبة ستاليونز «بري منجالي دالبريه»، والتي أقيمت يوم أمس الأول السبت بمضمار لاتست دو بوش الفرنسي، ضمن روزنامة النسخة الثانية عشرة لمهرجان منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الأصيلة.  وتأتي إقامة السباق بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، تماشياً مع استراتيجية المهرجان، بهدف دعم الملاك والمربين في معظم دول العالم، وتحفيزهم على زيادة الاهتمام بالخيل العربي.
واجتمع للسباق وطوله 1900 متر «عشبي»، عدد قياسي من الخيول بلغ 17 مهرة في سن ثلاث سنوات فقط، تنافسوا بقوة في السباق البالغة جائزته المالية 15 ألف يورو، حيث انتفضت البطلة بصورة مفاجئة في عمق المستقيم. وانطلقت «ماي بيلا دو سوليل» ابنة «جنرال» بقوة وزادت من سرعتها لتوسع الفارق بينها ومنافسيها حتى وصولها خط النهاية مرتاحة بفارق 1,5 طول عن وصيفتها «الاوسج» بإشراف توماس فورسي أيضاً، وبقيادة جيروم كابري.
وسجلت البطلة زمناً قدره 2:10:67 دقيقة، فيما جاءت في المركز الثالث المهرة «هيا دو بيرلات» بإشراف تي دو لوريل وقيادة غوليوم ترولي دو بريفيو.
ويدعم ويرعى المهرجان دائرة الثقافة والسياحة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق «الشريك الأساسي»، والأرشيف الوطني «الشريك الرسمي»، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، ويرعى أيضاً المسعود ـ نيسان، وأريج الأميرات، وعمير بن يوسف للسفريات، وقناة ياس، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وشركة فيولا، ونادي أبوظبي للفروسية، وجمعية الخيول العربية الأصيلة.