الشارقة (الاتحاد)

بحث مجلس الشارقة الرياضي، سبل تطوير العمل الإداري واحتياجات المرحلة القادمة مع ممثلي أندية المنطقة الوسطى، بما يقود إلى رفع جودة الأداء وتحقيق الأهداف المشتركة، وتنفيذ الاستراتيجيات التي تساهم في تقدم العمل وتحقيق أعلى المعايير، جاء ذلك خلال اجتماع عيسى هلال الحزامي رئيس المجلس، مع المديرين التنفيذيين لأندية المنطقة الوسطى، بحضور الدكتور حمود خلف المدير التنفيذي لنادي الذيد، والدكتور محمود نسيم المدير التنفيذي لنادي المدام، والدكتورة نهى سامي المدير التنفيذي لنادي مليحة، والدكتور علي سماكة المدير التنفيذي لنادي البطائح، وبحضور سعيد علي العاجل الخبير الرياضي، ونبيل عاشور مدير إدارة شؤون الرياضة والتطوير.
وأكد هلال، أن الاجتماع بحث الخطط المختلفة، وكيفية التطوير المستمر وصولاً إلى التقدم والوصول إلى أعلى المستويات، بجانب بحث احتياجات الأندية خلال المرحلة القادمة وتهيئتهم للموسم الرياضي، ونؤكد على أهمية تواصل المدرين التنفيذيين في الأندية مع بعضهم، من خلال إعداد تقارير فنية وتقييم المدربين ووسائل العمل الإداري، وبما يعكس الإمكانيات المتوفرة.
واستطرد: يظل العمل مشتركاً ومتكاملاً بين المجلس والأندية، ونأمل التطور الدائم لأندية المنطقة الوسطى، حيث كان اللقاء مثمراً، وينبع من استراتيجية المجلس في مساندة الأندية وتهيئة الإمكانيات المطلوبة، وتسخير كل الجهود، بما يقود إلى أن يكون العمل الإداري هو الأساس لنجاح الأندية، وحريصون على تميز أندية المنطقة الوسطى في مختلف الجوانب، كما أن الاهتمام الدائم من المجلس يشكل أكبر دافع لهذه الأندية، لتحسين جودة الأداء الإداري وتحقيق التطلعات.