معتصم عبدالله (دبي)

يعيش عصام عباس «37 عاماً»، قصة حب عمرها «عقد كامل» مع ناديه الذيد، فهو ارتبط بـ«البنفسجي» منذ 10 أعوام، قادماً من دبا الحصن، بعد أن لعب للشباب والحمرية، ويعتبر حالياً أقدم لاعب في «الهواة»، حيث أمضى 13 عاماً في دوري الأولى، ودشن عامه الرابع عشر.
ورفض «العميد» عصام عباس الانتقال إلى أي نادٍ، خلال هذه الفترة، رغم العروض التي قدمت له من أندية في دوري الأولى، مؤكداً رغبته في اختتام مشواره مع الذيد، وقال عباس لـ«الاتحاد»: لم أكن مستعداً لـ«خلع» قميص الذيد، وارتداء شعار آخر، حتى لو كان العرض مليون درهم.
 وأضاف: علاقتي مع الذيد مختلفة، ارتباطي به ليس عادياً، وأعتقد أن هذا الانتماء والولاء طبيعي، عطفاً على ما وجدته في النادي، من تقدير من الجميع، بداية برئيس مجلس الإدارة ابن هويدن، وانتهاءً بالأطفال الذين يجمعون الكرات، هذه عائلتي وبيتي. وأشار عباس إلى أنه بعد الاعتزال سيبقى في النادي، ليقدم خدماته في أي مجال.