هناء الحمادي (أبوظبي)

وجد مسلم الدرعي نفسه في عالم النجوم والمجرات بديع الجمال، فبعد أن تجول بين مجالات التصوير الفوتوغرافي، أيقن أن شغفه يدفعه للتوغل في تصوير الظواهر الطبيعية غير المتكررة، والتي يصعب على الجمهور مشاهدتها على أرض الواقع، وحرص على تصوير لوحات ترسمها النجوم في السماء، ضمن ظروف معينة وصعبة، نظراً لما يشهده العالم من توسع عمراني وإنارة، آخذاً على عاتقه نقل جمال الكون لأناس شغلتهم أحوال الدنيا عنه.
ويعد مجال تصوير النجوم  موسمياً، حيث إن الجزء المضيء من المجرة يظهر في أشهر الصيف من العام، في هذا الإطار، يقول الدرعي: «للقمر كلمة في هذا المجال، حيث إن المصورين يتجنبون التصوير في منتصف الشهر الهجري، وذلك لقوة ضوء القمر، حيث إنه سيتسبب في إخفاء جمال المجرة والنجوم التي تبرز في الليالي الدهماء».

  • مسلم الدرعي: في الليلة الدهماء  يتجلى جمال المجرة
    الكسوف الحلقي من منطقة أم الزمول الذي حدث نهاية 2019

وعن سبب اختياره هذا المجال، يقول: «أميل إلى هدوء الحياة الطبيعية والتأمل، ما دفعني إلى تصوير النجوم وتوثيق الظواهر الطبيعية، كالكسوف والعواصف الرعدية». ويضيف: «توجهت إلى هذا المجال منذ أربعة أعوام، حيث واجهت عدداً من الاستفسارات المستمرة في مجال تصوير النجوم، نظراً لقلة المتخصصين فيه، ثم أحسست بمسؤولية نقل الخبرات والمعلومات، فتوجهت إلى المراكز التدريبية للحصول على الدورات اللازمة لدخول هذا المجال، وتمكنت من تقديم أكثر من 40 ورشة تدريبية خلال الأعوام الثلاثة الماضية، عدد منها كان «إلكترونياً» بسبب جائحة كورونا المستجد، التي يشهدها العالم».

  • مسلم الدرعي: في الليلة الدهماء  يتجلى جمال المجرة
    مشهد للبرق يلمع في السماء

وحول خصوصية تصوير الظواهر الطبيعية، يقول: «وفقت في توثيق الكسوف الحلقي في العام 2019، والكسوف الجزئي في حدث مؤخراً، رغم الظروف الاستثنائية التي يشهدها العالم. وفي العام 2017 حظيت بفرصة لتوثيق بدر البدور، أو ما يعرف بـ «القمر العملاق»، من فوق برج قيد الإنشاء في المارينا أبوظبي، وليتم توثيق اللحظة بصورة بانورامية للقمر، وهو يشرق من بين أبراج العاصمة، حيث إن القمر بدا أكبر بنسبة 30% عن المعتاد، ولن تتكرر هذه الظاهرة إلا بعد 68 عاماً».
ويؤكد الدرعي أن تصوير النجوم يحتاج إلى أدوات متنوعة، أهمها «skytracker» وهو أداة يتم وضعها ما بين الحامل الثلاثي والكاميرا، من ثم يتم ضبطه من خلال توجيه العدسة إلى القطب الشمالي، حيث يوجد نجم الشمال، وهذه الأداة تتيح للمصور التقاط صور للمجرة، بتعريض ضوئي طويل، مع ضمان الخروج بصور ذات ألوان جميلة للمجرة، فضلاً عن أدوات الحماية الشخصية والرؤية الليلية، للتمكن من ضبط تكوين الصورة والتنقل بين مختلف التضاريس. 

  • مسلم الدرعي: في الليلة الدهماء  يتجلى جمال المجرة
    مجرة درب التبانة مع جبل قوس في السعودية

ويوضح: «رسالتي من هذا الفن، أن أنقل عبر عدستي المشاهد الخلابة التي تنتج عن الظواهر الطبيعية إلى الجمهور الذي لا يمكنه مشاهدتها فعلاً»، مشيراً إلى أنه يبذل قصارى جهده لربطها بمعالم الدولة أو عاداتها، لنقل الثقافة أولاً، وتوثيق الظواهر ثانياً.

المشاركة تضمن الاستمرار
يقول المصور الفوتوغرافي مسلم الدرعي: إن توثيق المشاهد بالصور لا يكفي للاستمرار في هذا المجال، ومن هذا المنطلق فقد اشترك في معارض دولية ومحلية، ومن أهمها معرض «إكسبوجر»، الذي يقام بشكل سنوي في الشارقة، ومعرض «نفحة من التراث»، الذي تنظمه منارة السعديات، إلى جانب المشاركة في المسابقات الفوتوغرافية التي يعتبرها «حصاد الجهود والرحلات التي ينفذها المصور خلال العام»، ويوضح: «في مسابقة حديقة الحيوانات العين في العام 2017، فزت بالمركز الثاني في المحور العام، كما نلت جائزة شرفية في مسابقة تصوير أقيمت في جمهورية صربيا».